الرياضي

هييرو يطلق «حملة دعم» دي خيا

كراسنودار (د ب أ)

لن يقوم الجهاز الفني للمنتخب الإسباني، باستبعاد الحارس ديفيد دي خيا، من تشكيل الفريق الأساسي في مواجهة المنتخب الروسي.
وعند سؤال فرناندو هييرو، المدير الفني للمنتخب الإسباني، في مقابلة مع إذاعة «راديو ناسيونال» الإسبانية عن موقف الحارس، قال: نعم، دي خيا سوف يلعب.
وجاءت هذه الدفعة المعنوية، بعد أن قام تياجو ألكانتارا لاعب وسط المنتخب الإسباني بدعم دي خيا، وطالب منتقديه بالتوقف عن مهاجمة حارس المنتخب الرائع.
وقال تياجو: إنه يلعب في أكثر مركز مؤسف في الملعب، ولكن إذا شاهدت أداءه مع مانشستر يونايتد ومع المنتخب الإسباني، فأنت تعرف أنه حارس رائع، وتوجه بحديثه مباشرة إلى من انتقدوا دي خيا في البطولة حتى الآن، وقال: يجب أن تنظروا إلى أنفسكم أيضاً.
وأضاف: فكروا في كل الأوقات التي كان فيها أفضل حارس في الدوري الإنجليزي، إنه يبذل جهداً كبيراً في التدريبات، الثقة به ضخمة.
ووقع دي خيا في خطأ فادح أمام سويسرا في آخر مباريات المنتخب الإسباني الودية قبل السفر إلى روسيا، وبعد ذلك سمح لتسديدة كريستيانو رونالدو أن تمر من بين يديه أمام البرتغال في أول مباراة بدور المجموعات.
ولكن تياجو الذي فاز ببطولة أمم أوروبا تحت 21 عاماً في 2013 مع حارس مانشستر يونايتد، قال للنقاد إن يبتعدوا عن زميله.
وبسؤاله عن التشاؤم الذي اجتاح أجزاء من وسائل الإعلام والجماهير في إسبانيا، قال تياجو: لا يمكننا أن نعيش بخوف من الفشل، نريد أن نلعب كرة سرعية، وأن نستحوذ عليها لنزع أسلحة منافسنا.
وأكد تياجو للجماهير أن المنتخب الإسباني لن يستهين بالمنتخب الروسي، وقال: نلعب أمام آلاف من الروس، أمام ملعب ممتلئ بالجماهير الروسية، يراودنا دائماً شعور أننا نلعب خارج أرضنا، لذلك، تخيل كم سيكون شعورنا ونحن نواجه المنتخب الروسي، ولكننا لاعبون محترفون.
بعد مجموعة التغييرات المقترحة من النقاد عقب فشل المنتخب الإسباني في التغلب على المنتخب المغربي في الجولة الأخيرة من دور المجموعات، يبدو أن المدرب هييرو سيقوم بإجراء تعديل طفيف في فريقه أمام روسيا.
وعن تعيين هييرو مديراً فنياً خلفاً لجولين لوبيتيجي الذي تعاقد مع ريال مدريد، عشية انطلاق منافسات كأس العالم، قال تياجو: «لقد أثرت علينا سلبياً بسبب الطريقة التي حدثت بها، ولكن هييرو منحنا المقدار الصحيح من الهدوء والثقة لمواجهة المباريات».
وسؤل هييرو أيضاً عن مركز دييجو كوستا في مواجهة روسيا، خاصة أن مكان كوستا في التشكيلة الأساسية أصبح مهدداً، بعدما شارك إياجو إسباس كبديل أمام المغرب، وسجل هدفاً.
ولكن هييرو أضاف: إذا كان هناك أي تغييرات في التشكيل الأساسي للفريق سترون، ولكن كوستا لعب ثلاث مباريات وسجل ثلاثة أهداف، هذه هي الإجابة.