الرياضي

«الفيفا»: نظام «VAR» رفع نسبة القرارات الصحيحة إلى 99 %

تكنولوجيا تقنية الفيديو تحظى بدعم كبير من الفيفا (أ ف ب)

تكنولوجيا تقنية الفيديو تحظى بدعم كبير من الفيفا (أ ف ب)

موسكو (د ب أ)

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» أن نظام حكم الفيديو المساعد «VAR»، الذي يطبق للمرة الأولى في بطولة كأس العالم، حقق النجاح بعد أن رفع نسبة القرارات الصحيحة لحكام الساحة إلى أكثر من 99 %.
وقال بيرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام بالفيفا، في مؤتمر صحفي أمس الأول في استاد «لوجنيكي» بالعاصمة الروسية موسكو، إنه جرى مراقبة 335 لقطة بها قرارات تحكيمية عبر نظام فار خلال المباريات الـ48 بدور المجموعات في المونديال.
وأوضح كولينا أن 17 لقطة جرى مراجعة تسجيلاتها عبر النظام، ومنها 14 لقطة خرج حكام الساحة لمراجعتها عبر الشاشات المثبتة على جانب الملعب.
وأضاف كولينا إن 95 % من القرارات التحكيمية الـ335 كانت صحيحة بدون استخدام النظام، لكن نسبة القرارات الصحيحة ارتفعت إلى 99.3 بالمائة، بمساعدة نظام حكم الفيديو المساعد.
ووصف كولينا الأرقام بأنها «قريبة جداً من المثالية»، ولكنه أشار في الوقت نفسه إلى أنه يصعب الوصول إلى المثالية التامة بسبب اختلاف وجهات النظر لبعض الحالات.
ولم يجر الإعلان عن الحالات التي جرى إثبات خطأ القرارات التحكيمية بها.
وقال كولينا أيضاً إنه جرى إلزام الحكام المساعدين بالتأخر قليلاً في رفع الراية في حالات التسلل لمنح الفرصة لمراجعتها، وهو ما حدث في مباراة ألمانيا وكوريا الجنوبية، عندما أشار الحكم لوجود تسلل خلال تسجيل الهدف الأول لكوريا، لكن بعد مراجعة اللقطة جرى احتساب الهدف.
وودع المنتخب الألماني، حامل اللقب، منافسات البطولة من الدور الأول إثر هزيمته أمام كوريا الجنوبية صفر /‏ 2 في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات دور المجموعات تزامناً مع فوز السويد على المكسيك 3 /‏ صفر.
وأكد كولينا أن أحداث تلك المباراة أثبتت أنه لا اعتبارات لحجم الفرق في اتخاذ القرارات التحكيمية.
وعن الاقتراحات التي تطالب بأن تكون المحادثات داخل غرفة حكام الفيديو المساعدين، وكذلك محادثاتهم مع حكم الساحة، مسموعة للجماهير، قال كولينا إنها اقتراحات جيدة من حيث المبدأ ولكن لا يزال الوقت مبكراً على إمكانية تطبيقها.
وقال كولينا: «قبل أن تركض يجب أن تتعلم المشي، ربما يكون هذا الأمر ممكناً في المستقبل، ولكن الوقت لا يزال مبكراً على هذا الآن، ولكن بشكل عام، إذا كشفت عن أسباب وكيفية اتخاذ القرار، سيلاقي هذا قبولاً لدى مجتمع كرة القدم».