عربي ودولي

المتمردون يتهمون حكومة جنوب السودان بانتهاك الهدنة

عواصم (وكالات)

اتهمت المجموعة المتمردة بزعامة نائب الرئيس السابق في جنوب السودان رياك مشار، أمس، الجيش الحكومي بانتهاك وقف لإطلاق النار بعد بضع ساعات من دخوله حيز التنفيذ.
واتهم مساعد المتحدث العسكري باسم التمرد لام بول غابرييل في بيان الجيش الحكومي بأنه شن هجوماً على موقع للمتمردين في مبورو قرب مدينة واو.
وقال المتحدث شنت قوات النظام بالتنسيق مع ميليشيات حركة تحرير السودان (الناشطة في جنوب السودان) هجوماً عنيفاً على موقع (للمتمردين) في مبورو» صباح أمس.
وأضاف «حصل هذا الأمر بعد بضع ساعات من دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ». ورداً على سؤال لـ«فرانس برس»، أكد المتحدث باسم جيش جنوب السودان لول رواي كونج، أنه ليس على علم بهذه المواجهات.
وقال «لست على علم بأي مواجهة في منطقتي واو ومبورو، لسنا في وضع هجومي».
وكان رئيس جنوب السودان سلفا كير وخصمه مشار توافقا الأربعاء في الخرطوم على وقف «دائم» لإطلاق النار خلال 72 ساعة.
إلى ذلك، ذكر بيان صحفي نشرته وزارة الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج دعت إلى وقف فوري للقتال و«الانتهاكات الرهيبة» التي يتعرض لها المدنيون في جنوب السودان.
وقال البيان «يجب السماح بعودة لاجئي جنوب السودان والنازحين وإيصال المساعدات الإنسانية بأمان». ودعا البيان إلى تحسين الأوضاع الأمنية في البلاد، ووضع حد «للانتهاكات الرهيبة التي يعاني منها المدنيون على يد قوات الأمن».