صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

ترامب: سأبحث مع بوتين قضايا سوريا وأوكرانيا

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه سيثير قضية تدخل روسيا المزعوم في الانتخابات الأميركية خلال اجتماعه المزمع مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي الشهر المقبل.
وأضاف ترامب في حديثه للصحفيين على متن طائرة الرئاسة في الطريق إلى نيوجيرزي أنه سيبحث أيضاً الصراعات في أوكرانيا وسوريا وقضايا دولية أخرى مع بوتين خلال قمة 16 يوليو .
وأثار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجمعة شكوكاً في موقف الولايات المتحدة من قضية القرم عندما امتنع عن أن يستبعد بشكل واضح الاعتراف بضم شبه الجزيرة إلى روسيا.
 وقال ترامب ببساطة "سنرى"، ردًا على سؤال على متن الطائرة الرئاسية الجمعة حول اعتراف أميركي محتمل بضم القرم من قبل موسكو في 2014 الذي أدانته الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بقوة.
 وقال ترامب ان "الرئيس (الاميركي السابق باراك) اوباما هو من سمح بحصول ذلك".
 وقال ترامب «سأتحدث معه عن كل شيء».
وتابع قائلاً «سوف نتحدث عن أوكرانيا ونتحدث عن سوريا. سوف نتحدث عن الانتخابات... لا نريد أن يعبث أي شخص بالانتخابات».
 ونفت روسيا تقييمًا لوكالات المخابرات الأميركية يفيد بأن موسكو سعت للتدخل في الانتخابات الأميركية عام 2016 لتعزيز فرص ترامب ليصبح رئيساً.
 وبعد أن التقى ترامب مع بوتين لفترة وجيزة في فيتنام في نوفمبر عام 2017، تعرض لانتقادات في الولايات المتحدة بعدما قال إنه صدق بوتين عندما نفى التدخل الروسي.