الإمارات

إماراتي يبتكر نظاماً يستخدم الذكاء الاصطناعي لـ «التشفير»

عبدالرحمن المحمود أثناء شرحه للابتكار لعدد من الطلبة (من المصدر)

عبدالرحمن المحمود أثناء شرحه للابتكار لعدد من الطلبة (من المصدر)

عمر الأحمد (أبوظبي)

ابتكر الإماراتي عبد الرحمن علي المحمود (29 عاماً) طالب الدكتوراه «تخصص هندسة الحاسوب والأبحاث» في جامعة خليفة، نظام أمن معلومات متطور يتيح استخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي على البيانات المشفرة. وذكر المحمود، والذي يعمل باحثاً علمياً في مركز الإمارات للابتكار في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (EBTIC)، أن النظام يقوم بتشفير المعلومات المطلوب حفظها، ويسمح للمخولين باستخراج وتحليل البيانات دون المساس بخصوصية المعلومات المشفرة، مضيفاً: أن ما يميز هذا النظام سرعته الفائقة وتطبيقه لخوارزميات التشفير المعتمدة، ما يجعله فريداً من نوعه على مستوى العالم، مشيراً إلى أن النظام يمكن استخدامه في عدة جهات منها البنوك، والتي يمكن من خلالها حفظ بيانات عملائها، وفي المؤسسات الحكومية، والتي تحفظ وتشفر البيانات السرية.
وتابع المحمود: إنه في صدد تسجيل براءة اختراع لهذا النظام خلال شهرين ليتيح له بعد ذلك تقديمه للراغبين من الجهات والمؤسسات.
ويعمل المحمود، والذي تم اختياره مؤخراً عضواً في مجلس علماء الشباب، ضمن فريق «المؤسسات الذكية»لإيصال وتطبيق الأبحاث الأكاديمية في المؤسسات، كما أنه شارك في إلقاء عدد من ورش العمل لفئة الموظفين في مجال أمن المعلومات والبيانات الضخمة وعلوم البيانات، كذلك ساهم في تجهيز ورشة عمل «المجتمعات المرتبطة بين المملكة المتحدة والإمارات» تحت رعاية المجلس الثقافي البريطاني.
وحصل المحمود على شهادة الماجستير في مجال هندسة الحاسوب والأبحاث ويقوم حاليا بإكمال رسالة الدكتوراه في نفس المجال في جامعة خليفة، وتدرب خلال دراسته في جامعة تورونتو بكندا، وفي مركز «معهد الإدراك البشري والآلات» في الولايات المتحدة الأميركية.
وحاز عدداً من الجوائز من أبرزها، جائزة التميز الأكاديمي في تخصصه، والمركز الأول في الدورة الثانية من مسابقة وزارة الداخلية للتطبيقات الذكية، والمركز الأول في مسابقة مشاريع التخرج، وتم تكريمه في القمة العالمية للحكومات، وغيرها.