صحيفة الاتحاد

الرياضي

صن سبورت: الوصيف.. هل هذا أفضل ؟

عمرو عبيد (القاهرة)

لم تجزم صحيفة صن سبورت الإنجليزية بصحة ما قام به مدرب الأسود الثلاثة، ساوثجيت، أمام بلجيكا، بعدما منح أغلب لاعبيه الأساسيين فرصة للراحة، ولم يهتم كثيراً بتجنب الخسارة أمام الشياطين، ليحتل مركز الوصيف في المجموعة ويواجه كولومبيا في دور الـ 16، وسألت هل هذا أفضل للمنتخب الإنجليزي ؟
وعرضت ذا صن بعض الآراء المختلفة، للجماهير والمتخصصين، حيث قالت إن الحصول على المركز الثاني سيمنح إنجلترا طريقاً سهلاً نحو المربع الذهبي وربما النهائي أيضاً، في حالة قدرة الأسود على تجاوز كولومبيا أولاً في الدور المقبل، بجانب أن حصول النجوم على قسط من الراحة سيمنحهم القدرة على اللعب بشكل أفضل في الأدوار القادمة، خاصة أن مباريات تلك المجموعة لم ترهقهم كثيراً، وكتبت الصحيفة في مقال آخر، إن ساوثجيت نجح في مهمة إعادة الحياة للأسود، وسينال تقديراً كبيراً حتى لو لم يستمر المنتخب في طريقه حتى نهاية المونديال.
لكن على الجانب الآخر، نشرت الصحيفة تقريراً تحليلياً، قالت فيه إن مواجهة كولومبيا لن تكون سهلة على الإطلاق كما يتصور البعض، لأن المنتخب اللاتيني يمتلك هجوماً خطيراً لا يمكن الاستهانة به، وأكدت أن الأرق سيلاحق ساوثجيت ولاعبيه خلال الأيام القادمة قبل تلك المواجهة !

جي في إيه: مرحباً باليابان !

عبرت صحيفة جازيت فان أنتويربن البلجيكية عن سعادتها بتحقيق الشياطين لثلاثة انتصارات متتالية في دور المجموعات، وقالت إن مواجهة اليابان في الدور المقبل أمر جيد، خاصة مع فارق المستوى بين المنتخبين الذي بدا واضحاً خلال مباريات الدور الأول، وأشارت جي في إيه إلى أن المنتخب الباحث عن اللقب لا يهتم كثيراً بمن سيواجه في المراحل الإقصائية، لأن البطل يجب عليه الانتصار على كل منافسيه من أجل تحقيق الحلم الكبير.
وقالت الصحيفة، إن مواجهة إنجلترا لم تكشف عن قوة المنتخبين الحقيقية، بسبب ضمان التأهل، وعدم الرغبة في المجازفة بأي لاعب أساسي من الجانبين، لكن الفوز يرفع المعنويات، ويزيد الثقة في نفوس اللاعبين، ونشرت جي في إيه توقعاتها لمواجهات بلجيكا المقبلة في البطولة، في حالة تجاوز العقبة اليابانية، حيث ترى أن المنتخب البرازيلي هو الأقرب لملاقاة الشياطين في ربع النهائي، وإذا تمكن منتخب البلاد من الانتصار، فإن الديوك الفرنسية سيكون طرف نصف النهائي بنسبة كبيرة جداً، حيث تعتقد الصحيفة أنه قادر على إسقاط ميسي أو رونالدو في حالة مواجهة الأخير، وفي النهاية سيكون على بلجيكا مواجهة إسبانيا في نهائي المونديال حسب توقعاتها !

إل يونيفرسال: مينا.. البطل الهداف

ترى صحيفة إل يونيفرسال الكولومبية، أن مدافع برشلونة، ياري مينا، هو البطل الأول لمنتخب بلادها في مونديال روسيا حتى الآن، وقالت بالرغم من ابتعاده عن اللعب مع البرسا خلال الموسم الماضي، إلا أنه وجد مقعداً مع الفريق قبل انطلاق البطولة، وبعد غيابه عن المشاركة الأساسية أمام اليابان، أجبر الجميع على احترامه بعدما سجل هدفاً رائعاً فتح به الطريق أمام الفوز الكبير على بولندا، ثم كان هدف التأهل إلى الدور الثاني، الذي جعل من مينا البطل والهداف الأول للتري كولور حتى الآن !
وأشارت إل يونيفرسال إلى شجاعة لاعبي كولومبيا وحماسهم البالغ الذي ظهر خلال المباراتين الأخيرتين، بعد السقوط المفاجئ أمام الساموراي، وبينما توقع الجميع أن يغادر المنتخب البطولة مبكرا، عاد بقوة وحقق انتصارين كافيين لخوض مواجهة دور الـ 16، إلا أنها أبدت خوفها من إصابة نجم المنتخب خيمس رودريجيز، التي قد تعوقه عن اللعب أمام إنجلترا، وأشارت إلى أن تلك الإصابة ليست وليدة اللحظة، بل يبدو أن نجم البايرن خاض البطولة وهو يعاني منها منذ البداية.

الصباح: القادم أصعب

خرجت صحيفة الصباح التونسية بعنوان، فوز صعب والقادم أصعب، عقب انتهاء مسيرة نسور قرطاج المونديالية التي ختمها بشكل جيد، عقب فوزه على بنما بهدفين مقابل هدف واحد، ولم تظهر الصحيفة الرضا عما قدمه المنتخب في كأس العالم، بعدما خرج رسمياً من المنافسات عقب هزيمتين متتاليتين في الدور الأول، وقالت إن ما حدث أمام بنما لا يُعَد إنجازاً كبيراً، إذ إنه فوز شكلي في مباراة بلا رهان جمعت بين أضعف منتخبين في المونديال حسب تعبيرها، وقالت أيضاً إن المنتخب كاد أن يتعرض للهزيمة الثالثة بسبب اختيارات المدرب، الذي صرح لاحقاً أن الفريق أدى ما عليه في حدود قدراته، وأنه لم يقرر بعد حسم موقفه من الاستمرار في تدريب النسور، أو الاكتفاء بتلك الفترة، وتقديم استقالته.