صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

الصين تدعو ترامب إلى عدم تصعيد الخلاف التجاري

حثت الصين الولايات المتحدة على عدم تصعيد الخلاف التجاري بين الجانبين، بعدما فرضت كل منهما رسوما مرتفعة على واردات بالمليارات من الدولة الأخرى.

وقال وانج شوان نائب وزير التجارة، الخميس، في بكين :"نأمل من الدول المعنية أن تقوم بالشيء الصحيح، وأن تتبنى سياسات تدعم التجارة الحرة، والاستثمار الحر، وتُسهل التجارة، وتسهل الاستثمار".

وقال للصحفيين: "قيام أي عضو في منظمة التجارة العالمية بقييد التجارة وفرض قيود على الاستثمار ليس في مصلحة الاقتصاد العالمي، ويتعارض مع مصالحه".

وأصدرت بكين تقريرا رسميا يوضح التزامها بقواعد المنظمة. وانتقد التقرير "الأحادية والحمائية"، وشبهها بـ"حبس النفس في غرفة مظلمة".

وجاء في التقرير، الذي يستبق المسح نصف السنوي للسياسات التجارية للصين الذي ستجريه منظمة التجارة العالمية اعتبارا من 11 يوليو المقبل: "ربما يمكن إبقاء الرياح والأمطار في الخارج، إلا أن الغرفة المظلمة تحجب أيضا الضوء والهواء".

ورفض  نائب وزير التجارة الصيني التعليق بالتفصيل على النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، وعما إذا كانت الولايات المتحدة تعتزم الحد من الاستثمارات الصينية في شركات التكنولوجيا المتقدمة الأميركية.

كانت الولايات المتحدة قد أعلنت، في وقت سابق من الشهر الحالي، عزمها فرض رسوم على كمية من الصادرات الصينية تصل قيمتها إلى 50 مليار دولار وهو ما دفع بكين إلى الرد بفرض رسوم مماثلة.

وكلف الرئيس الأميركي دونالد ترامب الممثل التجاري الأميركي بتحديد مجموعة إضافية من المنتجات الصينية بقيمة 200 مليار دولار بحيث يمكن فرض رسوم عليها. وفي حالة فرض هذه الرسوم، فإن الولايات المتحدة ستكون قد فرضت رسوما عقابية على حوالي نصف إجمالي صادرات الصين إليها.

كانت واردات الولايات المتحدة من الصين قد بلغت خلال العام الماضي 505 مليارات دولار، في حين بلغت قيمة الواردات الصينية من أميركا 130 مليار دولار فقط. ويتهم ترامب الصين بالمسؤولية عن العجز التجاري الكبير لبلاده معها.