الرياضي

«كتيبة الدون» تخشى «جرس الإنذار»

كراتوفو (د ب أ)

انخرط المدافع البرتغالي رافايل جيريرو في تدريبات منتخب بلاده أمس، استعداداً لمواجهة أوروجواي غداً، في دور الـ 16، بعد تعافيه من الإصابة. وكان جيريرو «24 عاماً» أدى تدريبات منفردة أمس الأول، إثر معانته من بعض الآلام العضلية.
واستعاد المنتخب البرتغالي، بقيادة المدرب الوطني فيرناندو سانتوس، أيضاً المهاجم جيلسون مارتينيز، الذي كان يؤدي تدريباته خلال اليومين الماضيين داخل قاعة اللياقة البدنية بسبب الإصابة.
وتحوم الشكوك حول إمكانية مشاركة ويليام كارفاليو في مباراة الغد أمام أوروجواي، حيث غاب عن تدريبات أمس. ومن جانبه، أكد المدافع البرتغالي برونو ألفيس أن خروج ألمانيا من منافسات المونديال هو بمثابة جرس إنذار للبرتغال، حيث قال: لا يوجد مباريات سهلة وخروج ألمانيا هو دليل على هذا.