الرياضي

«سويسرا 64» تكتب التاريخ

 المنتخب السويسري تأهل برغم صعوبة المجموعة (إي بي أيه)

المنتخب السويسري تأهل برغم صعوبة المجموعة (إي بي أيه)

نيجني نوفجورود (د ب أ)

كانت ليلة غريبة بالنسبة للجماهير السويسرية في طريقهم في طقس بارد إلى استاد نيجني نوفجورود على ضفاف نهر الفولجا. قبل المباراة الأخيرة للفريق في المجموعة الخامسة من مونديال روسيا أمام كوستاريكا، كانت الجماهير تدرك أن نقطة التعادل ستكون كافية للعبور إلى دور الـ 16، لكن الجماهير طمعت في الفوز من أجل إنهاء المشوار في صدارة المجموعة. في النهاية، كان من الممكن أن يتأهل الفريق حتى لو خسر، مع خسارة صربيا أمام البرازيل صفر/‏ 2.
في بقية أرجاء الملعب كانت القصة مختلفة، فبرغم خروج منتخب كوستاريكا من كأس العالم، كانت جماهير الفريق في حالة من الاحتفال، بعد أن سجل الفريق أول هدفين له في كأس العالم.
وفعلت الآلاف من الجماهير الروسية المثل داخل الملعب، دعماً لمنتخب كوستاريكا، في خطوة مماثلة لما حدث مع منتخب صربيا خلال مباراته السابقة أمام سويسرا. وقال فلاديمير بيتكوفيتش، مدرب سويسرا، بعد المباراة: ربما كان بإمكاننا الفوز عليهم من خلال طريقة لعبنا. احتفلت الجماهير الروسية والسويسرية قبل المباراة في نيجني نوفجورود. وتصدر منتخب السويد ترتيب المجموعة السادسة، ليصبح منتخب سويسرا على موعد مع مواجهة أسهل نسبياً أمام السويد في الدور الثاني بدلاً من المواجهة التي كانت متوقعة أمام ألمانيا. ولكن بيتكوفيتش أكد أنه يركز على مواجهة السويد ولا ينظر إلى ما هو أبعد من ذلك، في ظل طموحات سويسرا لبلوغ دور الثمانية لأول مرة منذ مونديال 1954، أي بعد 64 عاماً لم تحقق خلالها الكرة السويسرية أي إنجاز.
وقال بيتكوفيتش: لقد اعتدنا كتابة التاريخ مؤخراً، ولكن طموحنا التالي هو منافسنا التالي.
ودافع بيتكوفيتش عن إشراكه للقائد ستيفان ليشتستاينر والمدافع فابينا شاير، بعد حصولهما على البطاقة الصفراء الثانية، غيابهما عن مباراة السويد.