منوعات

10 آلاف هولندي يستحمون بمياه مجلدة

بمناسبة رأس السنة الجديدة، أقدم نحو عشرة الاف هولندي على الاستحمام في المياه المجلدة لبحر الشمال في شيفينينغن الحي الساحلي في لاهاي، على ما أفادت وسائل إعلامية، أكدت أن هذا التقليد يعود الى العام 1960 عندما اطلق بعض الاشخاص تحديا في ما بينهم، وقد راح عددهم يزيد سنة بعد سنة على ما افادت بارتن.

ونقلت المصادر عن يسكي بارتن الناطقة باسم المنظمين قولها "ثمة عشرة الاف سباح تقريبا في شيفينينغن وعدد قياسي قدره اربعون الف شخص في كل ارجاء هولندا". وقد وضع المستحمون الى جانب لباس البحر قلنسوة وقفازات برتقالية اللون قدمها المنظمون وهرولوا باتجاه البحر عند الظهر وهم يصرخون ويغنون ويضحكون ليخرجوا بعد ثوان قليلة من المياه البالغة حرارتها ثماني درجات مئوية.

وأكد ساندر فالتاهوين (29 عاما) قبيل الغوص في مياه بحر الشمال للمرة الحادية عشرة على التوالي "انه ضرب من الجنون لكنه تقليد وان كان المرء هولنديا فعلا فيجب ان يقوم به مرة واحدة على الاقل". وتروي ايليز كلارن (23 عاما) وقد احمرت وجنتاها من جراء البرد وهي خارجة من المياه: "انها طريقة جيدة لبدء العام 2013 من خلال هذه الصدمة!".