دنيا

أزياء تنسجم مع أجواء الراحة والاسترخاء

تصاميم عملية وعصرية تلائم حيوية الشباب

تصاميم عملية وعصرية تلائم حيوية الشباب

أزهار البياتي (الشارقة)

باقة عصرية جديدة من الملابس الرجالية استعرضها المصمم المخضرم جورجيو أرماني ضمن أسبوع ميلانو لموضة موسم ربيع 2019، طارحاً من خلالها ملامح من أسلوبه المتميّز في مجال التصميم، ونمطه الكلاسيكي المتجدد في أزياء الرجل، معتمداً في تنفيذها على عناصر من سمات الأناقة، الترف، والرقي، ليعيد صياغتها وفق قوالب شبابية معاصرة من القطع والموديلات، من تلك التي تحقق سمات الراحة والعملية في ذات الوقت والأوان.

موضة الربيع المقبل
ولعل المتابع لطراز هذا الفنان الإيطالي الفذ وبصمته الخاصة في التصميم، سيكتشف بلا شك كيف أنه وعلى الرغم من بلوغه أكثر من ثمانية عقود ونيف، لا يزال قادراً على تغيير اتجاهات الموضة العالمية وإدهاش منصاتها من آن لآن، مقدماً موسماً بعد آخر مجموعات مبتكرة من الأزياء الأنيقة للجنسين، متميّزاً بفئة الأزياء الرجالية على وجه خاص، ليرسم ضمن إطارها ولموضة موسم الربيع القادم، تشكيلة متنوعة من الملابس التي تتسم بلمسات من البساطة، والراحة، ونبض الشباب، قد تبدو للوهلة الأولى كلاسيكية الخطوط والقصّات، ولكنها حتماً جاءت وفق مخرجات أكثر حداثة وعصرية وبامتياز.

راحة واسترخاء
ضمن هذه الرؤى فقد طرح Armani للموسم الربيعي المقبل مزيداً من الأفكار والتصاميم، فاتحا أمام الرجل خيارات واسعة للانتقاء، معتمداً لأناقته قطعاً متعددة تنسجم مع مختلف متطلباته وأنشطته اليومية خلال أوقات النهار أو في الأمسيات، جاء معظمها تحت خانتي «السمارات كاجول» و«السمارت شيك»، بحيث ظهرت أيقوناته الرجالية هذه المرة بحس أكثر استرخاء، راحة، وعملية، من تلك التي تشعر من يرتديها بالثقة والحماسة، وتنتمي في هيئتها ومضمونها لفترة زمن الثمانيات من العصر الماضي، ركز فيها المصمم على رسم الأكتاف الناعمة في قصّة السترات والأطقم، فيما ظهرت البنطلونات عنده واسعة وفضفاضة إلى حد بعيد، مميّزاً إياها بكسرات صغيرة من الجانبين بدئا من تحت نطاق الحزام.

نفحات شبابية
وكما في المواسم الأخيرة السابقة فضل جورجيو أرماني في هذه التشكيلة أيضاً التركيز على تنفيذ قطع من الملابس الرجالية التي تحمل نفحات جلية من سمات البساطة، المرونة، والأريحية، مطلقاً وفق هذا النهج موديلات متعددة من الأزياء، من تلك الأنماط التي تناسب أجواء الاسترخاء والعطلات والمفضلة عند شباب اليوم، بحيث حملت جميعاً طاقات وضاءة من روح التحرر والحيوية، نلتمس ملامحها عبر الكنزات القطنية المطاطة «ستريتش»، مع قمصان اللينين التي تزرر من الأمام، كما برز ضمن المجموعة أيضاً طراز عصري لسترات صيفية قصيرة، ونمط من الصديري الكلاسيكي المتعارف عليه، بالإضافة إلى بعض من القمصان الحريرية المطبوعة، وبنطلونات ثمانينية من الكريب شمواه مع الأقطان والشانتونغ.

ألوان كلاسيكية
أما المسطرة اللونية التي اختارها Giorgio Armani لرجل الـ 2019، فقد ضمت ظلال متدرجة من الألوان الكلاسيكية التقليدية المفضلة عنده، والتي بدأها أولاً مع صور ظلية لمختلف درجات الرماديات، مركزاً على الظلال المضيئة منها كالرصاصي الفضي والرمادي الضبابي، مع شطحات متعددة من تموجات الأزرق، كالنيلي والبحري والسماوي، بالإضافة إلى أطياف من ألوان البياضات برز من بينها الأبيض الصدفي واللؤلؤي والعاجي، نفذت جميعاً بأقمشة وثيرة وخامات فاخرة، كان بطلها الأقطان الطبيعية، مثل اللينين والكتان، مع لجة من الحراير والكريبات، وشيئاً من صوف الكشمير والجلد.