صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

ترامب يجدد تشكيكه في تدخل روسيا في رئاسيات 2016

جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الخميس، تشكيكه في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية في 2016، مع إعلان البيت الأبيض والكرملين في وقت واحد عن قمة بينه وفلاديمير بوتين في 16 يوليو القادم في هلسنكي.

وكتب ترامب في تغريدة أن "روسيا تواصل القول إنهم لم يتدخلوا في انتخاباتنا".

وأضاف "لماذا لم ينظر جيمس كومي غير النزيه وعملاء مكتب التحقيقات الفدرالي الذين يشعرون بالعار اليوم، في هذه القضية. لماذا لم تدرس العلاقة بين روسيا وهيلاري كلينتون؟".

وبعيد تغريدته، أعلن البيت الأبيض والكرملين في وقت واحد اليوم الخميس موعد ومكان اللقاء الذي يتم الإعداد له منذ أشهر بين رئيسي الدولتين اللذين لم يجتمعا إلا على هامش لقاءات دولية.

وتوصلت أجهزة الاستخبارات الأميركية بالإجماع في نهاية 2016 إلى حدوث تدخل روسي في الانتخابات. ومنذ يناير 2017، نشرت وكالات الاستخبارات تقريرا يؤكد أن بوتين يقف وراء التدخل.

ونفى ترامب أي تواطؤ مع روسيا ويشكك باستمرار في نزاهة وولاء مكتب التحقيقات الفدرالي وأعضاء فريق روبرت مولر المدعي الخاص الذي عين للتحقيق في هذه القضية.

وكتب الرئيس الأميركي، في تغريدة صباح اليوم الخميس "متى سيكشف روبرت مولر تضارب المصالح؟ لماذا استغرق الأمر وقتا طويلا؟".

وأضاف "مولر/كومي أفضل صديقين!".