صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مقديشو تعلن و«الشباب» تنفي وفاة زعيمها بـ «فشل كلوي»

مقديشو (وكالات)

أعلن مصدر قيادي في الجيش الصومالي أمس، وفاة زعيم حركة «الشباب» الإرهابية أحمد ديرية الملقب بـ «أبو عبيدة»، متأثراً بإصابته بفشل كلوي.
في حين أنكرت الحركة ذلك. وذكرت وكالة أنباء «الأناضول» أن العقيد إسماعيل إسحاق، قائد الفرقة «43»، قال في تصريح إن ديرية توفي في مدينة جلب بإقليم جوبا الوسطى، بعد صراع مع أمراض في الكلى. ولفت إلى أن زعيم الحركة كان يعاني هذا المرض طوال السنوات الماضية، مشيرا إلى أن الحركة أخفقت في علاجه بالخارج نتيجة تشديد الخناق عليها من قبل القوات الحكومية في الإقليم الذي كان يختبئ فيه.
وكشف إسحاق أن نبأ وفاة «أبو عبيدة» وصل إلى الجيش من «مخابرات أجنبية صديقة»، موضحاً أن هذا المصدر أكد لهم الخبر.
وقال إن بلاده تتعاون «مع مخابرات أميركا، وكينيا، وإثيوبيا»، موضحا أن الجهات المذكورة جميعها أكدت وفاة ديرية.
بينما نفت «الشباب» في تصريحات نشرتها عبر مواقع إلكترونية خبر وفاة زعيمها، ووصفته بأنه «دعاية غير صحيحة».