صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

المقاومة اليمنية تهاجم مواقع الحوثيين جنوب الحديدة

آليات عسكرية للمقاومة اليمنية لتعزيز جبهاتها في الحديدة (أ ف ب)

آليات عسكرية للمقاومة اليمنية لتعزيز جبهاتها في الحديدة (أ ف ب)

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء، الحديدة)

شنت المقاومة اليمنية المشتركة مسنودة بالتحالف العربي، أمس، هجوماً عسكرياً واسعاً على مواقع ميليشيات الحوثي الإيرانية جنوبي الحديدة، في إطار معركة تحرير المدينة ومينائها، فيما قتل وأصيب 10 مدنيين بقصف الميليشيات الإرهابية على الأحياء السكنية في محيط المطار.
وقالت مصادر عسكرية، إن القوات المشتركة، وعلى رأسها «ألوية العمالقة»، بدأت هجوماً على مواقع الانقلابيين في مناطق عدة من مديرية «التحيتا».
وبالتزامن، أطلقت عملية تمشيط في منطقة «الفازة» والمناطق المحيطة بها والتي تشهد تسللاً للحوثيين، وذلك لتأمين الطريق الساحلي الذي يعد خط إمداد للقوات المشتركة والتحالف العربي إلى مدينة الحديدة.
وأشارت المصادر إلى أن اشتباكات عنيفة تدور في المنطقة، وسط قصف مدفعي وتحليق لمقاتلات التحالف العربي.
وتصدت قوات المقاومة لعمليات تسلل نفذتها ميليشيا الحوثي الانقلابية في مناطق «الفازة» و«النخيلة»، وبعض من الجيوب في مديرية الدريهمي.
وذكر موقع الجيش اليمني على «الإنترنت»، أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية شنت هجوماً على مواقع الميليشيا في عدد من مناطق تمركزها شرقي «التحيتا»، وسط تحقيق تقدم ميداني كبير في المنطقة.
وكبدت قوات الجيش الميليشيا خسائر فادحة، وأجبرت عناصرها المتسللة على الفرار بعد أن أوقعت في صفوفهم أكثر من 30 قتيلاً وجريحاً.
بالتوازي، دمرت مقاتلات التحالف بعدد من غاراتها الجوية ما يقارب من 5 أطقم قتالية كانت في طريقها إلى تعزيز جبهة «الفازة»، وقتل وأصيب كل من كان على متنها.
وتعمل قوات الجيش الوطني على تأمين خط الإمداد الذي يمتد من مديرية التحيتا حتى الضواحي الجنوبية والغربية لمدينة الحديدة.
وكانت قوات الجيش الوطني توغلت، أمس الأول، في عملية نوعية تهدف إلى تأمين هذا الخط إلى أكثر من 4 كم من الاتجاه الشرقي لمنطقة الفازة في مديرية التحيتا.
إلى ذلك، تواصل مقاتلات التحالف العربي تنفيذ غارات محكمة تستهدف تعزيزات ومواقع تمركز ميليشيا الحوثي على امتداد الساحل الغربي. ودفعت قوات الجيش الوطني، خلال اليومين الماضيين، بما يقارب من ثلاثة ألوية إضافية تابعة لقوات العمالقة التي تخوض المعارك مع ميليشيا الحوثي الانقلابية في الحديدة بهدف تحرير ميناء الحديدة، فيما بقية القوات الموجودة في الساحل الغربي ستعمل على التوغل في المناطق الشرقية للحديدة، وتحريرها من الميليشيا الانقلابية.
وفي السياق ذاته، قتل 6 مدنيين على الأقل وجرح 4 آخرون في قصف مدفعي لميليشيات الحوثي الانقلابية على حي سكني بالقرب من مطار الحديدة، مساء أمس.
وقالت مصادر محلية، إن ميليشيات الحوثي قصفت بالمدفعية الثقيلة حي «الجعبلي» بالقرب من سور مطار الحديدة، مشيرة إلى أن القصف أسفر عن مقتل 6 مدنيين على الأقل وإصابة 4 آخرين بجروح بالغة. ووصف أحد السكان «المجزرة الحوثية» بأنها «مروعة»، وقال إن معظم القتلى والجرحى من الأطفال. ودعا بنك الدم بهيئة مستشفى «الثورة العام» بالحديدة، سكان المدينة إلى التبرع بالدم لإنقاذ المصابين.