الاقتصادي

الإمارات وفرنسا تتعاونان في تحسين تنافسية المشاريع الصغيرة والمتوسطة

الحوسني وسوبيران خلال توقيع الاتفاقية (من المصدر)

الحوسني وسوبيران خلال توقيع الاتفاقية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت وزارة الاقتصاد، ممثلة بالمركز الدولي لتسجيل براءات الاختراع، مذكرة تفاهم مع المعهد الوطني الفرنسي للملكية الصناعية، بشأن تحسين القدرة التنافسية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتعزيز التوعية والتعليم في مجال الملكية الفكرية.
وتهدف مذكرة التفاهم إلى تعزيز التعاون ومشاركة المعرفة وتبادل الخبرات بين الطرفين في ممارسات الملكية الفكرية، عبر التركيز على تدريب الممثلين الاقتصاديين على تطبيقات الملكية الصناعية، وتمكين الطلاب من الحصول على التعليم المتخصص في مجالات الملكية الصناعية المختلفة، لا سِيَّمَا براءات الاختراع، بغية وضع الأسس الكفيلة بتطوير مهنة وكلاء الملكية الصناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وبما يساهم في رفع القدرات التنافسية للشركات والمنشآت الصغيرة والمتوسطة عبر تبني ثقافة الملكية الفكرية والاستفادة من خدماتها وتطبيقاتها.
وقع المذكرة ممثلاً لوزارة الاقتصاد الدكتور علي إبراهيم الحوسني، وكيل الوزارة المساعد لقطاع الملكية الفكرية، فيما وقعها عن المعهد الوطني الفرنسي للملكية الصناعية السيد رومين سوبيران المدير العام للمعهد، وذلك في العاصمة الفرنسية باريس.
وقال الحوسني، إن مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارتي الاقتصاد بدولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية فرنسا تكتسي أهمية استراتيجية نظراً إلى تركيز مخرجاتها على تحقيق الاستفادة المثلى لقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في كلا البلدين، وتطوير القدرات العلمية والمعرفية وبناء الكفاءات البشرية المتمكنة.