عربي ودولي

مصرع47 عنصرا حوثيا وأسر 23 آخرين في مواجهات مع قوات المقاومة اليمنية

بمشاركة وإسناد من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية .. شنت قوات المقاومة اليمنية المشتركة هجوماً عسكرياً على مواقع وتجمعات الميليشيات الحوثية الموالية لإيران بعد رصد دقيق في محيط منطقة الفازه جنوب مديرية التحيتا التي تشهد محاولات تسلل يائسة للميليشيات ودحر ما تبقى من عناصرها جنوبي الحديدة تمهيدا لمعركة تحرير المدينة ومينائها غربي اليمن.
وباغتت قوات المقاومة اليمنية المشتركة مسنودة بمدفعية ومقاتلات التحالف العربي عناصر الميليشيات بهجوم واسع على مواقعهم في جبهة الحديدة من عدة محاور ما أسفر عن مصرع 22 عنصرا من مسلحي الحوثي وأسر 18 عنصرا من عناصرهم المنهارة والتي تحاول تنفيذ عمليات تسلل إلى الخط الساحلي في مناطق الفازة والمجيلس والجاح بمديريتي التحيتا وبيت الفقية في محاولات منها لقطع طرق الإمداد على القوات باتجاه مدينة الحديدة باءت جميعها بالفشل وتم التصدي لها بكل حسم و دحر العناصر الانقلابية المشاركة فيها .. فيما هربت الميليشيات من مناطق السويق والمغرس والمدمن باتجاه مركز مديرية زبيد.
وتمكنت القوات المشتركة من تمشيط عدة كيلو مترات شرق الخط الساحلي من جيوب وأوكار ميليشيات الحوثي وتطهير مزارع الفازة، كما عثرت القوات على أسلحة وذخائر تركتها الميليشيات بعد فرارها من مواقعها في الجبهات وذلك ضمن عمليات تأمين الطريق الساحلي الذي يعد خط إمداد قوات المقاومة اليمنية المشتركة إلى مدينة الحديدة.
وتحاول الميليشيات الحوثية بشكل مستمر قطع طريق الإمداد من جهة منطقتي الجاح والفازة جنوب شرق مدينة الحديدة وتقوم بتنفيذ عمليات تسلل على هاتين المنطقتين ولكن قوات المقاومة المشتركة أفشلت جميع محاولات الميليشيات وتم دحر عدد كبير من عناصرها بعد حصارهم.
وقال مصدر في المقاومة اليمنية المشتركة أنه تم رفد جبهة الحديدة بآلاف المقاتلين المدربين استعدادا لشن هجوم واسع لتحرير مدينة الحديدة ومينائها فيما لجأت الميليشيات الحوثية إلى حفر عشرات الخنادق في الشوارع الرئيسية من الأحياء الجنوبية للمدينة.

وفي سياق متصل لقى 25 عنصرا من مليشيا الحوثي المدعومة من إيران وأُسر خمسة آخرون، اليوم الأربعاء، في مواجهات مع قوات الجيش اليمني، إثر معارك تقدمت فيها الأخيرة، في محافظة البيضاء وسط البلاد بإسناد من طيران التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية.
ونقل المركز الإعلامي للجيش اليمني، في بيان، عن قائد اللواء 117 مشاة، العميد الركن عبد الرب الأصبحي، قوله إن "قوات الجيش الوطني تخوض معارك عنيفة ضد مليشيا الحوثي الانقلابية منذ ساعات الصباح الأولى، وتمكنت خلالها من تحرير العديد من المواقع الاستراتيجية، في جبهة قانية بمحافظة البيضاء".
وأضاف العميد الأصبحي، في البيان، أن "ما لا يقل عن 25 عنصرًا من المليشيا قتلوا، وجرح آخرون خلال معارك اليوم، فيما تمكن الجيش من أسر خمسة آخرين من عناصرهم، واستعادة كميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة والمعدات القتالية".
وأوضح أن "المعارك لا زالت مستمرة، في الجبهة، وأن قوات الجيش تحاصر المليشيا في منطقة التباب السود من عدة اتجاهات".
وأفاد أن "التقدم، الذي أحرزه أفراد الجيش الوطني، تم بإسناد مباشر من طيران التحالف، الذي تمكن من توجيه ضربات دقيقة استهدفت مواقع وتعزيزات للمليشيا في مواقع متفرقة".
وفي وقت سابق اليوم، كان القيادي في الجيش الوطني في محافظة البيضاء، العقيد مسعد الصلاحي، قد أفاد عن "سيطرة الجيش على مواقع استراتيجية في جبهة قانية".
وكانت قوات الجيش اليمني، قد استطاعت خلال الأيام الماضية، السيطرة على حوالي 50 كيلومترا، من مساحات محافظة البيضاء، التي توصف بأنها قلب اليمن، كونها ترتبط بثمان محافظات.