صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

الاتحاد الأوروبي يدعو دوّله للتعامل بسرعة مع قضية اللاجئين

حذر رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك قادة دول الاتحاد الأوروبي، قبل قمتهم المرتقبة، من أن أمام الاتحاد الأوروبي القليل من الوقت لإثبات قدرته على التعامل مع قضية المهاجرين واللاجئين، وإلا فإنه سيخسر لصالح القوى الاستبدادية المعادية لأوروبا ولليبرالية.


وقال، في رسالته إلى محادثات بروكسل، إن "المخاطر كبيرة جدا. والوقت قصير".


واقترح أن يوافق القادة على ثلاث مبادرات: إقامة منصات إنزال إقليمية خارج أوروبا؛ توفير موازنة خاصة لمكافحة ما سماه الهجرة غير الشرعية؛ وتعزيز التعاون مع دول المنشأ والعبور.


وأضاف رئيس المجلس الأوروبي أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي فرض سيطرة كاملة على حدوده الخارجية، مشيرا إلى أن الناس يرغبون في ذلك "ليس لأنهم أصبحوا، فجأة، يكرهون الأجانب"، وإنما لأن وظيفة أي سلطة سياسية هي حماية أراضيها وحدودها.