عربي ودولي

تحالف لمصنعي السيارات يحذر ترامب عقب فرضه رسوم جمركية

قال تحالف مصنعي السيارات في الولايات المتحدة، اليوم الثلاثاء، إنه سيبلغ إدارة ترامب أن تهديدا أميركيا بفرض رسوم جمركية تصل إلى 25 في المئة على سيارات الركاب المستوردة استنادا إلى إعتبارات الأمن القومي سيكلف المستهلكين الأميركيين 45 مليار دولار سنويا أو 5800 دولار لكل سيارة.
وقالت جلوريا بركويست المتحدثة باسم التحالف، الذي يمثل جنرال موتورز وتويوتا موتور وفولكسفاجن وشركات كبرى أخرى لصناعة السيارات، إنه سيقدم تعليقات مكتوبة إلى وزارة التجارة الأميركية في وقت لاحق هذا الأسبوع.
وأضافت قائلة "في عموم البلاد، هذه الرسوم الجمركية ستلحق ضررا بالمستهلكين الأميركيين عبر رسوم تبلغ حوالي 45 مليار دولار على أساس مبيعات السيارات للعام 2017. هذا سيلغي إلى حد كبير فوائد التخفيضات الضريبية".
وقالت المتحدثة إن المستهلكين سيواجهون أيضا زيادة في تكاليف أجزاء السيارات المستوردة عندما يشترون مركبات من مصنعي السيارات الأميركيين والأجانب كليهما.