صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

سلفا كير يأمل نجاح المحادثات مع مشار لإنهاء الحرب

الخرطوم (أ ف ب)
أعرب رئيس جنوب السودان سلفا كير، أمس، عن الأمل في أن تسفر الجولة الجديدة في الخرطوم من محادثات السلام مع خصمه رياك مشار عن «انتهاء» الحرب التي تمزق بلاده.
والتقى الخصمان في مركز المؤتمرات في الخرطوم في جولة محادثات ثانية لإنهاء الحرب الأهلية الدامية المستمرة منذ أربعة أعوام في جنوب السودان. وفشلت جولة أولى من المحادثات رعاها رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد في أديس أبابا الخميس في تحقيق أي اختراق، في حين استضاف الرئيس السوداني عمر البشير الخصمين، بحضور الرئيس الأوغندي يويري موسفيني.
وقال كير لدى بدء الاجتماع بحضور البشير وموسيفيني «لقد جئت لكي نوقف هذه الحرب غير الضرورية في بلدنا على الفور، وآمل أن يكون الدكتور رياك مشار على استعداد لرؤية وجهة نظري». كما قال مشار، إن تحقيق السلام ممكن في جنوب السودان، حيث قتل عشرات الآلاف من الأشخاص ونزح ما يقرب من أربعة ملايين شخص منذ اندلاع القتال في ديسمبر 2013.
وأضاف مشار «هناك فرصة للسلام، وهناك طريقة لتحقيق السلام». وتصافح الزعيمان ووقفا في وقت لاحق إلى جانب البشير وموسيفيني مع رفع ايديهما في مستهل الاجتماع.