الرياضي

رويس: كوريا الجنوبية مثل المكسيك

فاتوتينكي (أ ف ب)

توقع جناح المنتخب الألماني ماركو رويس، ألا تختلف مقارعة كوريا الجنوبية للمباراة أمام بطل العالم غداً في مونديال روسيا 2018، عن الأسلوب الذي اعتمدته المكسيك في الجولة الأولى حين فاجأت «المانشافت» بالفوز عليه 1 - صفر.
ويحتاج أبطال العالم إلى الفوز بمباراة الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة السادسة بفارق هدفين على المنتخب الآسيوي، لضمان بطاقتهم إلى ثمن النهائي، بغض النظر عن نتيجة مباراة السويد والمكسيك.
ومن المفترض، على الورق، أن يتمكن رجال المدرب يواكيم لوف من تخطي كوريا الجنوبية، لاسيما بعد الدفعة المعنوية التي حصلوا عليها من مباراتهم ضد السويد، حين خرجوا منتصرين 2- 1 بهدف قاتل سجله توني كروس في الدقيقة الخامسة والأخيرة من الوقت بدل الضائع. لكن رويس الذي أدرك التعادل لبلاده في مباراة السويد بعد أن أنهت الشوط الأول متخلفة 0-1، حذر من المنتخب الكوري الجنوبي الذي يملك لاعبين سريعين، رشيقين، متعددي المواهب، يخلقون الكثير من المشاكل للعديد من الفرق. وتوقع رويس أن يعتمد المنتخب الكوري نفس أسلوب المكسيك، التي فاجأت أبطال العالم في الجولة الأولى وألحقت بهم هزيمتهم الثانية فقط في مبارياتهم الأولى الـ19 حتى الآن في كأس العالم، مضيفاً: نفترض أنهم سيعتمدون أيضاً على الهجمات المرتدة وسيعتمدون دفاعاً محكماً وآمناً. وواصل: لكني مقتنع تماماً أننا إذا لعبنا بتحرر وبنفس الأسلوب السلس، النوعي والشغوف الذي أظهرناه ضد السويد، ستواجه كوريا صعوبة بالغة للفوز علينا، رافضاً الإجابة عن سؤال من صحفي كوري جنوبي حول توقعه للنتيجة النهائية للمباراة المقررة في قازان. وأمل نجم بروسيا دورتموند الذي يشارك في النهائيات العالمية للمرة الأولى في سن التاسعة والعشرين، بسبب لعنة الإصابات التي لاحقته، «أن نكون الطرف الفائز، لكن بخصوص النتيجة النهائية، بصراحة لا يمكنني التكهن». ومن جهته، اعترف المهاجم تيمو فيرنر الذي كان سبباً في الركلة الحرة التي جاء على إثرها هدف الفوز على السويد، بأن الألمان لم يشاهدوا طريقة لعب المنتخب الكوري الجنوبي، باستثناء خسارته أمام السويد (صفر-1) والمكسيك (1-2).
لكن مهاجم لايبزيج البالغ من العمر 22 عاماً أكد بأنه ورفاقه سيتحضرون للمباراة كما يجب، مضيفاً: يملكون مهاجمين سريعين ويقظين جداً، إنهم على الأرجح عكس السويد التي تملك حضوراً قوياً وبدنياً، فيما تلعب كوريا بلاعبين صغار الحجم، سريعين..
ورأى أنه بوجود نجم توتنهام الإنجليزي هيونج مين سون، هم يملكون لاعباً دولياً معروفاً. أظهر ما بإمكانه فعله، بالتالي أعتقد أننا بحاجة لمراقبته، مستطرداً: لكن لا يجب الانشغال بالخصم، يجب أن نركز على أنفسنا. إذا نجحنا في فرض أسلوبنا على المنافس، كما فعلنا ضد السويد، فأعتقد أننا سنفوز.