الإمارات

القوات المسلحة تحتفل بتخريج دفعة «عام زايد» من «الثانوية العسكرية»

الظاهري لدى تكريم أحد الطلاب المتفوقين (وام)

الظاهري لدى تكريم أحد الطلاب المتفوقين (وام)

العين (وام)

احتفلت القوات المسلحة بتخريج الدفعة الثالثة والعشرين من طلبة المدرسة الثانوية العسكرية في العين، وحصولهم على شهادة الثانوية العامة؛ وذلك بمقر المدرسة في مدينة العين، بحضور مطر سالم علي الظاهري وكيل وزارة الدفاع، وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة وأولياء أمور الخريجين والمدعوين.
وبدأت فعاليات الاحتفال بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم، ألقى بعدها قائد المدرسة الثانوية العسكرية في العين كلمة بهذه المناسبة، رحب فيها براعي الحفل والضيوف، وقال فيها، «نحتفل اليوم بتخريج دفعة جديدة من «قادة المستقبل» من أبناء هذا الوطن المعطاء، ممن أعدوا ليكونوا رجالاً وقادة ليرفدوا قواتنا المسلحة بكافة صنوفها بالطاقات البشرية المؤهلة ممن أعدوا إعداداً تعليماً معاصراً تتجلى فيه روح التطور والتميز والإبداع، وكذلك تربوياً، تسمو فيه غرس مبادئ حب الوطن والانتماء له والولاء والطاعة لقيادته الرشيدة».
وأشار قائد المدرسة إلى أن نتائج هذا العام متميزة بكل المقاييس كمثيلاتها في الأعوام السابقة، سواء في الامتحانات الداخلية للمدرسة أو الاختبارات المحلية والعالمية، مما يدل على استمرارية زخم التطور في المدرسة وديمومته في تحقيق مخرجاتها التعليمية المتميزة وأهدافها المنشودة ومطابقتها للمعايير المحلية والعالمية المطلوبة.
وأضاف: «ونحن على أعتاب الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيس هذا الصرح التعليمي والتربوي، وبمناسبة عام المغفور له «زايد المؤسس» تغمرنا سعادة كبيرة هذا اليوم بتخريج دفعة «عام زايد» من طلاب النخبة الماثلين أمامكم ممن أنهوا النجاح واقتدار تعليمهم من حملة شهادة الثانوية العامة - القسم العلمي».
ووجه قائد المدرسة الثانوية العسكرية حديثه لأبنائه الخريجين قائلاً، «نهنئكم أبنائي وذويكم بنجاحكم واجتيازكم هذه المرحلة الدراسية المهمة، والتي نأمل أن تكون اللبنة الأولى في حياتكم المهنية.. وفقكم الله وسدد خطاكم للاستمرار في طريق العلم والمعرفة لخدمة ورفعة دولة الإمارات في كافة الميادين».
وتضمن حفل التخريج عدداً من الفعاليات التي شملت أوبريت التخرج، وتسليم وتسلم علم المدرسة من الدفعة المتخرجة إلى الدفعة التي تليها.
وأقسم الخريجون بعدها قسم الولاء لله والوطن والقائد، حيث أقسموا على أن يكونوا مخلصين لدولة الإمارات العربية المتحدة ورئيسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومطيعين لأوامر رؤسائهم، منفذين لها في البر والبحر والجو داخل البلاد وخارجها وفي كل الأوقات، حامين علم واستقلال وسيادة دولتنا، معادين من يعاديها ومسالمين من يسالمها.
وفي ختام الحفل، سلم مطر سالم علي الظاهري وكيل وزارة الدفاع الجوائز والشهادات على المتفوقين والخريجين.