عربي ودولي

«الأغذية العالمي» يبحث خطة إغاثية شاملة للساحل الغربي

عدن (الاتحاد)

بحث وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة في اليمن عبدالرقيب فتح، أمس في عدن، مع ممثل برنامج الأغذية العالمي، الدكتور جمال المجالي، خطة الإغاثة الشاملة للساحل الغربي من المخا بمحافظة تعز إلى محافظة الحديدة.
وجرى الاتفاق على تخصيص 70 ألف طن من المواد الإغاثية والإنسانية اللازمة لكافة مناطق الساحل الغربي كمرحلة أولية والوسائل الأمنة لإيصال تلك المواد، إضافة إلى مواجهة أي متطلبات إغاثية طارئة.
كما جرت مناقشة آليات وصول الإغاثة إلى محافظات البيضاء وحجة وكافة المحافظات المتأثرة بصورة كبيرة من الحرب التي تقودها الميليشيات الانقلابية.
وناقش اللقاء إيجاد مخازن بمحافظة سقطرى لتخزين المواد الإغاثية والإيوائية لمواجهة الطوارئ، إضافة إلى بحث مساهمة البرنامج بفعالية في دعم برامج المرحلة الثانية من العملية الإغاثية والبرامج العاجلة والمشاريع المرتبطة بحياة الناس في المديين القصير والمتوسط والمحققة تعزيز الاستقرار في المحافظات المحررة كمرحلة بما ينسجم مع التوجه الحكومي في الانتقال إلى مرحلة التنمية وتعزيز الاستقرار.
وشدد فتح على أهمية قيام المنظمات الإغاثية بمزيد من الجهود العاجلة لإغاثة مناطق الساحل الغربي، مثمناً دور الأشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي في تقديم الدعم الإغاثي العاجل لمحافظة الحديدة ومناطق الساحل الغربي.