الرياضي

الجزيرة يراهن على «ثلاثي الرعب»

مصطفى الديب (أبوظبي)

لا يختلف اثنان على أن الهجوم هو أقوى خطوط الجزيرة على الإطلاق، وبرغم معاناة الفريق في دوري الخليج العربي بسبب توالي المباريات والغيابات، إلا أن ثلاثي الخط الأمامي للفريق يبقى هو السلاح المرعب دائماً، الذي يلعب عليه الهولندي تين كات مدرب الفريق.
ويمتلك الجزيرة 3 لاعبين من طراز فريد في المقدمة، هم المخضرم مبارك بوصوفة صاحب الخبرة الطويلة في ملاعب أوروبا، والبرازيلي رومارينيو قطار الفريق السريع دائماً، والقناص علي مبخوت الهداف التاريخي لفخر أبوظبي.
ويمتلك بوصوفة مهارات فائقة وخبرات طويلة في التعامل مع المواجهات الكبيرة، وكان أحد أهم أسباب فوز الفريق بدرع دوري الموسم الماضي، حيث شارك في 21 مباراة سجل خلالها 4 أهداف، وبلغ عدد المباريات التي خاضها بوصوفة مع الجزيرة في بطولات المحترفين 35 مباراة، ما بين الدوري وكأس الخليج العربي وسوبر الخليج العربي العام الماضي، وسجل خلالها 7 أهداف، بخلاف مباريات كاس صاحب السمو رئيس الدولة، وكذلك كأس العالم للأندية التي تألق خلالها بشكل لافت.
أما علي مبخوت فهو الهداف التاريخي للنادي في دوري الخليج العربي برصيد 107 أهداف، وحقق رقماً قياسياً العام الماضي بتسجيله 33 هدفاً في بطولة الدوري، وهو أعلى رصيد للاعب مواطن في موسم واحد، ويمتلك مبخوت قدرات خاصة في التعامل مع الكرة في ملعب المنافسين، خاصة داخل منطقة الجزاء التي تعد المكان المثالي له على الدوام.
وسجل مبخوت في بطولات المحترفين بشكل عام مع الجزيرة 135 هدفاً، تربع بها على عرش هدافي الفريق.
أما الوافد الجديد هذا الموسم البرازيلي رومارينيو فهو صاحب السرعة الفائقة المزعج دائماً لمدافعي المنافسين، وبرغم عدم ظهور الفريق بمستوى جيد في الدوري، إلا أن رومارينيو ظهر على العكس تماماً، حيث عرف طريقه للتألق، ما جعله يشكل الورقة الرابحة لفخر أبوظبي، وهو كذلك صاحب الهدف التاريخي في مرمى ريال مدريد في كأس العالم للأندية، التي استضافتها أبوظبي في الفترة من السادس وحتى السادس عشر من ديسمبر الماضي، وحصد الجزيرة فيها المركز الرابع.

محمد فوزي: عازمون على الفوز
أبوظبي (الاتحاد)

قال محمد فوزي، لاعب الجزيرة: «إن إطلاق اسم عام زايد على بطولة السوبر أمر أسعد الجميع»، مؤكداً أن المشاركة في هذه المباراة، وفي البطولة الأولى في هذا العام، شرف وحلم لأي لاعب في الإمارات.
وقال: «سعيد للغاية بالعودة للفريق بعد الإصابة والغياب لفترة اقتربت من الشهر»، وشدد على أنه جاهز من الناحية الفنية والبدنية لخوض المباراة، لكن يبقى قرار المشاركة في يد المدير الفني.
وأكد أن جميع لاعبي الجزيرة ينتظرون البطولة بفارغ الصبر، والجميع سوف يقاتل من أجل التتويج بها، وتعويض بداية الموسم غير المرضية للجماهير، وأكد أن الفريق يعيش فترة غاية في الصعوبة، لذلك يسعى الجميع لحصد اللقب الغالي. وتمنى أن يكون التوفيق حليف فريقه خلال لقاء هذا المساء، وأن يخرج الجزيرة فائزاً بأول ألقاب عام زايد الخير.?

بوصوفة: ديربي مثير
أبوظبي (الاتحاد)

وصف الدولي مبارك بوصوفة، لاعب الجزيرة، مباراة فريقه أمام الوحدة في كأس عام زايد لسوبر الخليج العربي، بلقاء الديربي المثير الذي يجمع فريقين كبيرين يسعى كل منهما لتنصيب نفسه بطلاً على حساب الآخر، وقال بوصوفة: «إن المواجهة تكتسب أهميتها القصوى من كونها نهائياً لا يقبل إلا فائزاً واحداً سيحصل على الكأس والميداليات الذهبية». وتوقع بوصوفة أن تأتي المباراة صعبة، من واقع التنافس الكبير بين الفريقين، والندية التي تميز مواجهاتهما حتى في المباريات العادية، ناهيك عن كونه لقاء بطولة، ومواجهة تحدد من يفوز بلقب سوبر الإمارات، واعتبر مبارك المباراة تحدياً مهماً للاعبين الشباب، وفرصة لهم لإثبات وجودهم، وتأكيد أحقيتهم باللعب لفريق كبير ينافس دائماً على البطولات والألقاب. وتمنى نجم الجزيرة أن ينجح فريقه في تقديم مستوى مميز، وتحقيق الفوز من أجل الظفر باللقب، وبعث بوصوفة برسالة لجماهير فخر أبوظبي، أشاد فيها بوقفتهم خلف الفريق، آملاً أن يستمر دعمهم للاعبين في مباراة السوبر حتى يتوج الفريق باللقب.

الجزيرة.. الباحث عن «التاسعة»
أبوظبي (الاتحاد)

يدخل فريق الجزيرة لقاء اليوم وعينه على اللقب التاسع في تاريخه، حيث سبق وأن حقق الفريق لقب دوري الخليج العربي مرتين وكأس صاحب السمو رئيس الدولة 3 مرات وكأس الخليج العربي مرة واحدة، ومثلها لقب كأس الاتحاد، وكذلك بطولة كأس الأندية الخليجية، وفي حال حقق فخر أبوظبي لقب اليوم سيدخل دولاب بطولات النادي البطولة التاسعة والثالثة لهذا الجيل في ثلاث سنوات بعد الدوري وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، وستكون الثالثة أيضاً للمدرب الهولندي تين كات. ?