الرياضي

فتيات الشباب ولاعبو بني ياس يسيطرون على «المنصة»

 من منافسات البطولة (من المصدر)

من منافسات البطولة (من المصدر)

كلباء (الاتحاد) - افتتحت أمس الأول بصالة سيف اليعربي بكلباء فعاليات بطولة اتحاد المبارزة لفئة الناشئين تحت 17 سنة للجنسين، وشهد الافتتاح المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس مجلس إدارة الاتحاد وأعضاء مجلس الإدارة، وسيطر لاعبوا نادي بني ياس ولاعبات الشباب على المراكز الأولى في كل المسابقات.
يشارك بالبطولة أكثر من 120 لاعبا ولاعبة يمثلون نادي بني ياس والشباب وأكاديمية دبي ولاعبو مراكز التدريب المتخصصة التابعة للاتحاد، وهي مراكز دبي وكلباء ورأس الخيمة، بالإضافة إلى لاعبات مؤسسة التنمية الأسرية بكل من أبوظبي والعين ولاعبات نادي سيدات الشارقة ومركز مبادرة الأميرة هيا بنت الحسين بدبي ومراكز الناشئة بالشارقة.
وتضمنت البطولة 5 مسابقات هي سيف المبارزة “الايبيه” و”الشيش” و”الفلوريه” للفتيات والشباب بالإضافة إلى مسابقة السيف العربي “السابر” للشباب وتقام على مدار يومان.
وتسكتمل اليوم فعاليات البطولة باقامة مباريات مسابقتي “الشيش” “والايبيه” للشباب بمشاركة 32 لاعباً في مسابقة الشيش في حين سيشارك في مسابقة الايبيه 40 لاعبا على أن تختتم البطولة مساء اليوم.
وشهد اليوم الأول للبطولة اقامة ثلاث منافسات هي مسابقة سيف المبارزة “الايبيه” وسلاح الشيش “الفلوريه” للفتيات بالاضافة إلى مسابقة سلاح السيف العربي “السابر” للشباب، وتألقت لاعبات نادي الشباب وحلقن بألقاب مسابقة سلاح الايبيه بفوزهن بالمراكز الثلاث الأولى للمسابقة التي شارك بها 26 لاعبة وفازت ميرا أحمد بكأس المسابقة بعد فوزها على زميلتها علياء مال الله في المباراة النهائية 15 - 12، فيما نالت كل من هدى السادات لاعبة الشباب أيضاً وعائشة عبدي لاعبة مؤسسة التنمية الأسرية المركز الثالث والميدالية البرونزية للمسابقة.
وفي مسابقة سلاح الشيش “الفلوريه” خطفت علياء مال الله اللقب من لاعبات مؤسسة التنمية الاسرية وسط منافسة قوية وحلت تسنيم غانم في المركز الثاني.
وشارك في مسابقة الايبيه للفتيات 21 لاعبة وفازت باللقب علياء مال الله لاعبة الشباب بعد فوزها على تسنيم غانم.
واحتكر لاعبو نادي بني ياس ألقاب مسابقة سلاح السيف العربي “السابر” بفوزهم بالمراكز الأربعة الأولى واستطاع خليفة الزرعوني الفوز بلقب المسابقة بعد فوزه في المباراة النهائية على زميله أحمد الهاشمي 15 - 8 في مباراة شهدت تألق اللاعب خليفة ليقدم نفسه كموهبة ينتظرها مستقبل مبشر حيث قدم اللاعب لمحات فنية عالية، نالت استحسان متابعي اللقاء، فيما حل خالد إبراهيم وخليفة العبري في المركز الثالث للمسابقة ليؤكد لاعبو نادي بني ياس احتكارهم لألقاب المسابقة في مشهد أصبح متكرراً في معظم مسابقات الفئات السنية.
وعقب انتهاء المباريات الختامية للمسابقات قام المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحاد بتتويج اللاعبين الفائزين بالمراكز الأربعة الأولى الذي أكد أن البطولة أفرزت مواهب مبشرة ونسعى لاستثمارها.
وأثنى على حسن تنظيم البطولة وجهود اللجنة المنظمة وعبر عن سعادته بالمستوى المتميز للمشاركين وتقديمهم لمستويات عالية تبشر بان هناك مستقبلا واعدا في انتظار شبابنا وفتياتنا.
وأشار إلى أن تنظيم الاتحاد لهذه البطولة يؤكد اننا نستثمر في الاجيال الصاعدة وان مشاركة هذا العدد الكبير من المشاركين والذي فاق 120 لاعبا ولاعبة جميعهم تحت سن 17 سنة وينتمون إلى العديد من الأندية يؤكد أن المبارزة أصبحت لها قاعدة كبيرة آخذة في الازدياد والتوسع يوماً بعد يوم وأن هناك العديد من النجوم لدى جميع الفرق المشاركة بالبطولة يقوم الاتحاد الآن باستثمار مواهبهم لبناء جيل متميز من اللاعبين واللاعبات بالتعاون مع المؤسسات الرياضية بالدولة.
وألمح إلى أن اقامة البطولة في هذا التوقيت يعد فرصة هامة للأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية لاختيار العناصر المتميزة من المشاركين لاعدادهم للانخراط في صفوف المنتخبات الوطنية خاصة وانهم ينتظرهم استحقاقات ومشاركات دولية أولها المشاركة بالبطولة الآسيوية بتايلاند والبطولة العربية بالبحرين خلال شهر مارس المقبل.
وأشاد بظهور العديد من الأسماء لنجوم صاعدة استحقت ألقاب البطولة، وأكد أن الاتحاد لن يدخر جهداً في سبيل احتضان هؤلاء البراعم المتميزة وتوفير اسباب التفوق والإبداع لهم ليكونوا أبطالاً في المستقبل القريب. وقدم رئيس الاتحاد شكره إلى مكتب الشارقة التعليمي لاستضافته البطولة، كما قدم الشكر إلى الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ومجلس أبو ظبي الرياضي ونادي بني ياس الرياضي ومؤسسة التنمية الأسرية ونادي سيدات الشارقة ومبادرة الأميرة هيا بنت الحسين لمشاركتهم جميعا في نجاح البطولة.