ثقافة

«مركز الفنون» يحتضن مهرجان «شورت بلس سويت» المسرحي

من المهرجان (أرشيفية)

من المهرجان (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)

كشف «مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي» عن استضافته فعاليات مهرجان «شورت بلس سويت» المسرحي الشهير عالمياً، والذي سيتضمن إقامة مسابقة بمشاركة عشر مسرحيات تمتد كل منها لـ10 دقائق إلى جانب عرض مسرحي إضافي، وذلك على مدار يومي الجمعة 19 يناير والسبت 20 يناير 2018.

ويحتضن مهرجان «شورت بلس سويت» على مدار يومين مجموعة متنوعة من المسرحيات التي تلائم أذواق مختلف الأجيال والفئات العمرية، كما يعمل المهرجان خلال جميع فعالياته على التركيز على المواهب المحلية في مجال التمثيل والكتابة والإخراج المسرحي، لتشكل نسخة المهرجان المقامة في أبوظبي منصة مثالية لاستعراض أعمال المواهب المحلية.

يُذكر أن هذه الفعالية العالمية انطلقت للمرة الأولى منذ 15 عاماً في مدينة سيدني في أستراليا، بينما تشهد أبوظبي استضافة فعالياتها للمرة الثالثة.

وقد حقق «شورت بلس سويت» نجاحاً وانتشاراً عالمياً مميزاً منذ انطلاقته الأولى، حيث تقام فعالياته حالياً ضمن 7 بلدان في 23 مدينة في مختلف أنحاء العالم.

وتقام عروض المهرجان في «القاعة الزرقاء» في مركز الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي، والتي تتميز بكونها قاعة متعددة الاستعمالات بأجواء تفيض بالابتكار.

ويحظى الزوار على مدار يومي المهرجان بفرصة مميزة لمشاهدة 10 مسرحيات تمتد كل منها لمدة 10 دقائق، وإلى جانب ذلك، يحتضن «شورت بلس سويت» عرضاً إضافياً يُقام يوم السبت 20 يناير عند الساعة 3 بعد الظهر، بمشاركة مجموعة من الفنانين الجدد والصاعدين الذين تنتمي أعمالهم لنمط المسرح التجريبي، والذين سيؤدون عروضاً لا تقل أهميةً وجودة عن بقية عروض المهرجان.

وتنقسم المسابقة إلى جزأين رئيسين هما «جائزة لجنة الحكم»، و«جائزة الجمهور»، حيث تتخصص لجنة الحكم باختيار أفضل ممثل وممثلة، وأفضل ممثل صاعد وممثلة صاعدة، وأفضل موهبة، وأفضل كاتب، وأفضل مخرج، وأفضل شركة مسرحية مستقلة، وأفضل مسرحية.

بينما يتسلم الجمهور ورقة استبيانية حال دخولهم إلى «القاعة الزرقاء» يتمكنون عبرها من التصويت لمسرحيتهم المفضلة عند نهاية العروض.

وفي معرض حديثها عن النسخة المقبلة، قالت زاكايا زفيتانوفيتش، مدير نسخة عام 2018 من مهرجان «سويت بلس شورت» بأبوظبي: «يقدّم المهرجان فرصة مثاليةً لاختبار مختلف جوانب الأعمال المسرحية مثل التمثيل والإخراج والكتابة وغيرها.ويوفر ما يلبي أذواق وتطلعات جميع حضوره، سواء كانوا أصحاب التاريخ الطويل في عالم المسرح أو من رواده الجدد»، وأعرب بيل براغين، المدير الفني التنفيذي لمركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، عن حماسته لمشاهدة ما في ستقدمه المواهب المسرحية في دولة الإمارات من إبداعات، وقال: «أسهم تعاوننا مع مهرجان«شورت بلس سويت»،في تكوين روابط جديدة بين«مركز الفنون» والفنانين المسرحيين المحليين، فضلاً عن كونه يشكل إضافةً مهمةً لكوكبة الفنانين الوافدين التي يستقبلها المركز، ونحن فخورون بإتاحة المجال لفنانينا المحليين لتأدية أعمالهم، وتقديم إبداعاتهم على خشبة مسرحنا».