الاقتصادي

صغار التجار في البحرين يحذرون من آثار زيادة رسوم السجل التجاري

المنامة (د ب ا)

حذر أصحاب المتاجر الصغيرة في البحرين من الزيادة المقترحة لرسوم السجل التجاري والمقرر بدء تطبيقها في أكتوبر المقبل.
وقال أصحاب المتاجر خلال اجتماعهم مع مسؤولي وزارة الصناعة والتجارة والسياحة في العاصمة البحرينية المنامة في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء، إن هذه الزيادة في الرسوم سيكون لها آثار سلبية على الاقتصاد، وهو ما رفضه مسؤولو الوزارة بشدة.
كانت غرفة التجارة والصناعة البحرينية قد دعت إلى عقد اجتماع بين مسؤولي وزارة التجارة والصناعة والسياحة البحرينية وممثلي أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة، لمناقشة موضوع الزيادة المقترحة والنتائج التي توصلت إليها اللجنة التي تولت دراسة الآثار المحتملة لقرار الزيادة على المشروعات الصغيرة والمتوسطة. وحذر أصحاب المشروعات الصغيرة خلال الاجتماع من الآثار السلبية للرسوم الجديدة على مشروعاتهم.
ورفع بعض أصحاب المشروعات لافتات تقول «لا لرفع رسوم السجل التجاري»، التي يرون أنها لصالح المستثمرين الأجانب والكبار.
في المقابل قال علي مكي مساعد وزير الصناعة والتجارة والسياحة لشؤون السجل التجاري، إن عدد الشركات الجديدة المسجلة أكبر من عدد الشركات التي أعلنت إفلاسها أو أوقفت نشاطها، مضيفا أنه من الطبيعي في ظروف النشاط الطبيعية أن توقف بعض الشركات نشاطها.