عربي ودولي

الجيش اليمني يتقدم في «نهم» ويطوق ميناء «المخا»

قوات الشرعية في المخا (الاتحاد)

قوات الشرعية في المخا (الاتحاد)

عقيل الحلالي (صنعاء)

حققت قوات الشرعية المدعومة بطيران التحالف العربي، أمس، تقدماً جديداً في بلدة «نهم» القريبة من صنعاء. وأعلن الجيش في بيان «تحرير مواقع جديدة في نهم وسط معارك مستمرة تخوضها القوات المسلحة مع الميليشيات الانقلابية بتغطية جوية من طيران التحالف العربي». ونقل البيان عن مصدر عسكري في المنطقة السابعة بالجيش قوله، إن القوات «تمكنت من تحرير منطقة الصافح الأبيض التي تمتد لأكثر من 4 كيلومترات شمال قرية ضبوعة في جبهة الميمنة» شمال شرق نهم، وأكد المصدر أن القوات الحكومية «تواصل التقدم نحو قرية ضبوعة في ظل معارك مستمرة وسط تقهقر الميليشيات الانقلابية وتكبدها خسائر كبيرة». وقال الناطق باسم المقاومة الشعبية في صنعاء، عبدالله الشندقي، لـ «الاتحاد»، إن قوات الشرعية حررت الجبال المطلة على منطقتي ضبوعة والحرشفه «اللتين أصبحتا تحت السيطرة النيرانية للقوات»، مؤكداً مصرع 16 من عناصر الميليشيات وجرح عشرات آخرين وأسر 7 منهم خلال المواجهات المسلحة التي استمرت حتى وقت متأخر مساء أمس.

وذكرت مصادر عسكرية ميدانية أن قوات الجيش والمقاومة بدأت بحصار منطقة ضبوعة وقطع طرق إمدادات الميليشيات إليها، مؤكدة أن المنطقة باتت تحت السيطرة النارية للجيش.

وسيمهد استعادة الضبوعة وصول قوات الشرعية إلى «غولة شكوان»، وهي منطقة استراتيجية تقع على مفترق طريقين رئيسين يؤدي أحدهما إلى العاصمة ويتجه الآخر إلى بلدة أرحب الواقعة شمال صنعاء.

وشنت مقاتلات التحالف العربي أمس، قرابة 20 غارة على أهداف للميليشيات في نهم، كما هاجمت مدفعية القوات الحكومية معسكراً للحرس الجمهوري الموالي للمخلوع علي صالح في جبل الصمع وسط أرحب، في هجوم هو الثاني من نوعه.

وبحسب بيان للجيش، فإن القصف المدفعي طال مواقع عديدة للميليشيات الانقلابية شمال مطار صنعاء الدولي، حيث حركة الملاحة الجوية متوقفة، باستثناء الرحلات الإنسانية والتابعة للأمم المتحدة. ونقلت وسائل إعلام محلية عن قائد المنطقة العسكرية السابعة، اللواء الركن إسماعيل زحزوح، قوله إن تعليق حركة الملاحة الجوية في مطار صنعاء سيستمر «لاقتراب الاشتباكات منه».

إلى ذلك، وقتل وأصيب العشرات من عناصر ميليشيات الحوثي أمس، بعد قدم القوات الحكومية على مواقعها في بلدة صرواح، غرب محافظة مأرب، وفي بلدة «خب والشعف» بمحافظة الجوف شمال شرق البلاد.

وهاجمت قوات الشرعية من محورين، مواقع للانقلابيين شمال بلدة صرواح، حيث استهدفت 5 غارات جوية للتحالف أهدافاً للميليشيات في منطقتي المحجزة والنجد بالبلدة التي تشهد معارك منذ سبتمبر الماضي. وفي الجوف، أفشلت القوات الحكومية هجوماً للميليشيات على بعض مواقعها في بلدة «خب والشعف» شرقي المحافظة، قبل أن تشن هجوماً عكسياً انتهى بتحرير موقعي «المرة البيضاء والمرة السوداء» بعد اشتباكات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى معظمهم من عناصر الميليشيات الانقلابية. كما نفذ طيران التحالف غارات على مواقع وتجمعات للانقلابيين في بلدة المتون وسط محافظة الجوف.

إلى ذلك، واصل التحالف العربي أمس غاراته المكثفة على معسكرات الحرس الجمهوري ومواقع الميليشيات في صنعاء وفي الساحل الغربي للبلاد في مؤشر على اقتراب الحسم العسكري لاستعادة العاصمة وآخر ثلاثة منافذ بحرية لا تزال خاضعة للانقلابيين. وجددت المقاتلات قصف معسكر السواد، مقر قيادة الحرس الجمهوري في جنوب العاصمة، بثلاث غارات متتابعة، بينما أصابت غارة رابعة هدفاً في بلدة سنحان مسقط رأس المخلوع صالح شرق صنعاء، في حين استهدف أربع ضربات جوية معسكراً للحرس الجمهوري في مدينة ذمار، كما استهدفت غارتان مواقع عسكرية تابعة للحرس الجمهوري في منطقة الحوبان شرق مدينة تعز. وقالت قيادة محور تعز العسكري التابعة للجيش، إن اشتباكات عنيفة دارت في وقت مبكّر أمس، في محيط معسكر التشريفات الذي يسيطر عليه الانقلابيون في شرق المدينة، بينما أعلنت المقاومة الشعبية أسر ثلاثة من الحوثيين، واستعادة أسلحة للدولة بمنطقة المفاليس في حيفان جنوب شرق تعز.

وواصلت القوات الحكومية مسنودة بغطاء جوي وبحري من التحالف العربي تقدمها صوب ميناء «المخا» المطل على البحر الأحمر غرب محافظة تعز، حيث أفادت مصادر محلية بنزوح العشرات من الأسر من المدينة الساحلية.

وقالت مصادر عسكرية، إن البوارج الحربية لقوات التحالف تفرض سيطرة نارية كاملة على الساحل الغربي لمدينة المخا، فيما منعت الغارات الجوية وصول أي إمدادات للميليشيات إلى المدينة خصوصاً من محافظة الحديدة التي تبعد 50 كيلومتراً إلى الشمال. وقال الأهالي في الحديدة، إن بوارج التحالف العربي قصفت العديد من مواقع الحوثيين في السواحل الجنوبية للمحافظة حيث شمل القصف، معسكر الأشعري الخاضع للميليشيات في بلدة «الخوخة» المتاخمة للمخا.

وأصابت سلسلة غارات مواقع للميليشيات في مناطق حدودية مع السعودية بمحافظتي صعدة وحجة شمال وشمال غرب اليمن، وأعلن التلفزيون السعودي الرسمي مساء أمس تدمير دبابة ومخزن أسلحة للميليشيات في غارات شنتها مروحيات الأباتشي القتالية على أهداف قبالة الشريط الحدودي.