عربي ودولي

الحوثيون يهددون أعيان «حاشد» لرفضهم إرسال أبنائهم للقتال

توعدت ميليشيات الحوثي التابعة لإيران أعيان قبيلة حاشد بعد رفضهم الزج بأبنائهم لجبهات القتال، وعاقبت المناطق التي رفضت إرسال أبنائها إلى جبهات القتال بمنع المواد الإغاثية من الوصول إليها.

 وتصدت المقاومة اليمنية المشتركة لهجوم حوثي في منطقة الجاح بالحديدة مما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوفهم.

حققت قوات المقاومة اليمنية المشتركة تقدماً كبيراً باتجاه مدينة الحديدة على الساحل الغربي لليمن، ودمر التحالف العربي لدعم الشرعية تحصينات لميليشيات الحوثي الإيرانية في محيط الحديدة، إثر قصف مدفعي وغارات جوية مكثفة على معاقلهم.بحسب سكاي نيوز.

 

 
 

وذكرت المصادر الأمنية أن مدفعية التحالف العربي استهدفت مركزا لمعاقل وتجمعات ميليشيات الحوثي في الحديدة على جبهة الساحل الغربي، ما أدى لوقوع  خسائر فادحة وانكسارات كبيرة في صفوف الميليشيات المتمردة.



شنت قوات التحالف العربي في جبهة الساحل الغربي لليمن قصفا جويا ومدفعيا على مواقع وتجمعات ميليشيا الحوثي الموالية لإيران في مناطق شرق المشرعي وأطراف الجراحي والتحيتا والحسينية ما أسفر عن تدميرها ووقوع قتلى وجرحى بصفوفهم في ضربات نوعية أنهكت قدراتها العسكرية وشتت صفوفها.

كما استهدفت مقاتلات ومدفعية التحالف العربي تعزيزات وآليات عسكرية للحوثيين في مناطق تابعة لمدينة زبيد ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم وخسائر كبيرة في العتاد والأرواح إضافة إلى استهداف معاقل الحوثيين في ضواحي الحديدة حيث تم تدمير تحصيناتهم في ظل التقدم الميداني الكبير للمقاومة اليمنية المشتركة باتجاه الحديدة وطرد عناصر الميليشيات.

وأفادت مصادر يمنية بوصول عشرات القتلى والجرحى إلى مستشفيات الحديدة إثر مواجهات مع قوات المقاومة اليمنية المشتركة في جبهات الساحل الغربي لليمن.