رأي الناس

ريا وسكينة

ريا وسكينة شقيقتان مصريتان من أشهر السفاحين في مصر، حيث اشتهرتا بتكوين عصابة لخطف النساء، وقتلهن من أجل السرقة ما بين عامي (1920 - 1921) ما سبب حالة من الذعر في منطقة الإسكندرية، اسمهما ريا وسكينة علي همام نزحتا في بداية حياتهما من منطقة الصعيد، واستقرتا في مدينة الإسكندرية في بدايات القرن العشرين، ثم قامتا بتكوين العصابة لخطف النساء وقتلهن بالاشتراك مع محمد عبد العال زوج سكينة التي بدأت حياتها بائعة هوى، وحسب الله سعيد مرعي زوج ريا، واثنين آخرين هما عرابي حسان وعبد الرازق يوسف كما قيل.
17 سيدة اختفت في مدة قصيرة.. هو الحدث الجلل الذي شغل الرأي العام المصري في بداية عشرينيات القرن الماضي، إلى أن تمكن البوليس من ضبط كل من «ريا وسكينة» ومن عاونهما وتقديمهما للمحاكمة، التي انتهت بإعدامهما في 1921
«ريا وسكينة» كانتا أول امرأتين يصدر بحقهما حكم بالإعدام اضطرت السلطات إلى صنع جلبابين لهما باللون الأحمر، وتم إعدام المتهمتين على يومين، اليوم الأول تم شنق الشقيقتين و«عبدالعال» و«حسبو»، وفي اليوم التالي أعدم «شكير»، و«عرابي» وعبدالرزاق.
 
عمرو محمد الغزالي