الرياضي

الملا ملك الاستعراض في جولة أولبيا

فريق أبوظبي نجح في تحقيق إنجازات لافته في الجولة الثانية لبطولة العالم (من المصدر)

فريق أبوظبي نجح في تحقيق إنجازات لافته في الجولة الثانية لبطولة العالم (من المصدر)

أولبيا (الاتحاد)

واصل فريق أبوظبي إبداعه مع ختام الجولة الثانية لبطولة العالم للدراجات المائية التي أقيمت في مدينة أولبيا الإيطالية، وتصدر راشد الملا من فريق أبوظبي المرحلة الثانية لفئة الحركات الاستعراضية بالعلامة الكاملة، متفوقاً في المراحل كافة، ومستهلاً المنافسات بتقديم فاصل مثير واستعراض خيالي، ثم واصل الصدارة في اليوم الثاني، ليحصد خمسين نقطة في المجموع عن هذه الجولة.
وفي الجولة نفسها، تألق بطل الإمارات سلمان العوضي، وحقق المركز الثالث في فئة «واقف محدود» على مستوى العالم، وذلك بعد أن شارك للمرة الأولى بشعار فريق أبوظبي، وهي الفئة التي تقام من جولة واحدة فقط على مستوى العالم، وشهدت مشاركة 14 متسابقاً، ووصل العوضي إلى المركز الثالث بعد منافسة قوية خلال مرحلتي البطولة، خاصة أنه أصغر متسابق يشارك بشكل عام في هذه الفئة التي يسبقه فيها بالمشاركة الكثير من المحترفين والأبطال.
وحل راشد الطاير من فريق أبوظبي في المركز السابع، بمجموع المرحلتين لفئة «جالس محترفين» بعد أن تعرضت دراجته لعطل في منافسات المرحلة الثانية.
وهنأ سالم الرميثي المدير العام لنادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية المتسابقين الأبطال في جولة أولبيا، مؤكداً أن المشاركة والمنافسة في حد ذاتها إنجاز كبير لأبطال الإمارات، لا سيما مع وجود ثلاث دراجات في قلب التحدي، وقال: «ستكون هناك فترة راحة للمتسابقين من أجل الإعداد والتحضير للجولات المقبلة، وضعنا هدفاً مهماً في الموسم الحالي، وهو الفوز بلقب أو اثنين على أقل تقدير في مختلف الفئات مع نهاية الموسم، وسيكون تحقيق الهدف متوافقاً مع ما نضعه من إعداد وتجهيز، وستكون هناك تدريبات عديدة أمام الفريق، وسيخضع لإعداد مهم في الفترة القادمة، ومعسكر تدريبي خاص في الإمارات قبل الانتقال إلى بقية المنافسة أيضاً وجولات بطولة العالم، بالإضافة إلى مشاركتنا المرتقبة في كأس ملك تايلاند وفي بطولة العالم بأميركا أيضاً».
ووجه التهنئة إلى العوضي لإنهاء البطولة في المركز الثالث على مستوى العالم، حيث أشاد بما قدمه البطل الشاب من تفوق في أول مشاركة له باسم أبوظبي في المنافسة، وقال: العوضي اسم قادم بقوة في ساحات الدراجات المائية كي يقدم الأفضل لرياضتنا من ألقاب وإنجازات.
وأهدى المتسابق العالمي النمساوي كيفين رايتيرر مؤسسة «الفيكتوري تيم» الإنجاز واللقب الأول بالفوز بالمركز الأول في منافسات «واقف جي بي 1»، وحقق 50 نقطة وضعته في القمة.
من ناحية أخرى، ضرب نجم فريق «الفيكتوري تيم» البطل العالمي النمساوي كيفين رايتيرر أكثر من عصفور بحجر واحد بعدما توج باللقب العالمي الكبير واعتلاء صدارة الترتيب العام لفئة «واقف محترفين جي بي 1» برصيد 95 نقطة وضعته في القمة العالمية بفارق 14 نقطة عن اقرب ملاحقيه المتسابق الفرنسي رافئيل ماورين والذي تراجعت نتائجه في هذه الجولة، مكتفياً بالمركز الثالث في نهاية منافسات جائزة البحر الأبيض المتوسط.
وأهدى راشد الملا نجم الاستعراض فوزه بلقب الجولة الثانية إلى سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، وثمن الرعاية والدعم الكبيرين اللذين يقدمهما سموه لفريق أبوظبي، وأهدى الفوز أيضاً إلى الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، وقال: «محظوظون جداً بوجود دعم قوي ومتابعة من قيادتنا الرشيدة دائماً في كل مشاركاتنا وحضورنا الدولي ما يدفعنا لتقديم الأفضل والسعي لأن يكون حضورنا دائم مميز».
وعن منافسات أولبيا، قال الملا: وفقت في الوصول إلى النقطة رقم 100 في المنافسة في لقب الموسم للحركات الاستعراضية، تصدرت بفارق جيد حتى الآن بتحقيق العلامة الكاملة في الجولتين الأولى والثانية.
وأكد الملا أن تجربة الاستعراض الليلي كانت ممتعة جداً، حيث لم يسبق له أن خاض مثل هذه التجربة في مكان آخر غير أولبيا وقال: «الاستعراض في أضواء المدينة والشاطئ له طعم آخر، وفقت في أن أكون الأفضل بين المشاركين كافة، يحتاج الاستعراض بالدراجة إلى لياقة كبيرة وطاقة من المتسابق، وأيضاً تركيز في كل الحركات التي يقوم بها، بالإضافة إلى عدم تكرار الحركات التي يقوم بها من خلال الاستعراض لكي يصل إلى العلامة الأفضل لدى اللجنة التحكيمية والمسؤولة عن وضع النقاط لكل متسابق».
وعن جولات البطولة القادمة، قال: «مشوار البطولة لا يزال طويلاً، وهناك أربع جولات أخرى أمامنا في هذا التحدي، الأهم بالنسبة لنا أن ختام المنافسة سيكون في الإمارات، وبالتالي فإن فرصة لكي نقدم أفضل ما لدينا على أرضنا ووسط جماهيرنا في ديسمبر، وأيضاً التتويج بلقب البطولة في الختام على أرض الإمارات».
وأشاد حريز المر محمد بن حريز، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيكتوري تيم بالفوز الكبير الذي حققه نجم فريق الفيكتوري تيم البطل العالمي النمساوي كيفين رايتيرر في الجولة، وقال: الفوز يؤكد بعد نظر المؤسسة في التعاقد مع المتسابق العالمي الكبير وبطل العالم عام 2015 والذي قاد خلال مشاركته الحالية أحدث إنتاج للمؤسسة والمتمثل في دراجة مائية صنعت في الإمارات، واستطاع بها الوصول إلى أفضل مستوى وسط مشاركة أكثر من 30 متسابقاً عالمياً.

سلمان العوضي: أعد بالأفضل

أهدى سلمان العوضي، صاحب المركز الثالث في بطولة العالم للدراجات المائية، إنجازه في فئة واقف محدود إلى الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، والداعم الأول له في الرياضة البحرية، وشكر الشيخ محمد بن خليفة على ثقته به وما قدمه من دعم وقال: «واجهت منافسة قوية في البطولة، وكنت أطمح للفوز بالمركز الأول ولقب البطولة، وحصلت على المركز الثالث بعد منافسة قوية مع بقية الدراجات، أعد بالأفضل في الجولات القادمة، وأن أنافس بقوة في بقية البطولات التي سأشارك من خلالها في هذا الموسم».