الرياضي

محمد بن ثعلوب: الجودو حققت إيجابيات كثيرة

أبوظبي (الاتحاد)

أكد محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو، أن مشاركة الجودو في البطولة بـ 80 لاعباً ولاعبة، حققت جملة من الأهداف الفنية والمجتمعية، بجانب أنها تعكس حرص الاتحاد على المشاركة في هذه البطولة منذ انطلاقتها، باعتبارها من أعرق الفعاليات والبطولات التي قدمت الكثير من الإيجابيات الفنية والمجتمعية والسياحية والترويجية للدولة.
وقال: المشاركة ساهمت في إعداد المنتخبات العمرية التي تستعد للمشاركة في بطولة آسيا القادمة، بجانب إعداد لاعبة منتخبنا ونادي الجزيرة ميثاء عبد الله النيادي، والتي تستعد للسفر لليابان للدراسة في جامعة توكاي اليابانية في إطار اتفاقية موقعة بين اتحاد الجودو والجامعة، حتى تتوافر لها بيئة تدريبية أفضل خلال الفترة المقبلة، ويتاح لها الاحتكاك مع مستويات فنية متقدمة في مجال اللعبة بجانب التأهيل الأكاديمي، وقد وضع لها برنامج شامل ضمن مشروع صناعة بطلة أولمبية، حيث يتم التخطيط لوجودها في أولمبياد 2020 بطوكيو و2024 القادمين.
وتابع: لقد حققت البطولة في نسختها الـ 22 الكثير من المكاسب لتبقي هي الأبرز والأعرق في أبوظبي، وتمثل نجاحاً يسجل لنادي الضباط واللجنة المنظمة برئاسة الفريق الركن «م» محمد هلال الكعبي، والذي يمثل إنجازاً كبيراً لقيمة ومكانة وأهداف البطولة الداعمة للتفاعل الرياضي والمجتمعي في مختلف الألعاب خلال ليالي الشهر الفضيل، لتصبح كرنفالاً للعديد من الأنشطة الرياضية، كما ساهمت في انتشار الكثير من الرياضات الفردية خاصة، ودعمت الرياضيين من خلال توفير منصة حيوية حافلة بتواصل الشباب والرجال والفتيات والسيدات وممارسة الرياضة بموقع واحد وتحت مظلة وأهداف البطولة المتميزة، مما ساهم في خلق المزيد من فرص الاحتكاك.
وأوضح: «نزف التهنئة لأندية الجزيرة لمشاركته الناجحة بفرق الرجال والسيدات والمراحل العمرية، والفجيرة للفنون القتالية واتحاد كلباء والظفرة وفريق دبي جودو تيم التي بلغت منصة التتويج».