الاقتصادي

خدمات «الياه سات» تغطي 55 دولة بعد تشغيل «الياه 3»

قمر «الياه 3» قبيل إطلاقه (من المصدر)

قمر «الياه 3» قبيل إطلاقه (من المصدر)

رشا طبيلة (أبوظبي)

بعد نجاح إطلاق القمر الصناعي الثالث «الياه 3» والاختبارات اللازمة لتشغيله، تبدأ (الياه للاتصالات الفضائية) «الياه سات»، تفعيل خدمات الاتصالات تدريجياً في دول أفريقية والسوق البرازيلية، ليصل إجمالي الدول التي تقدم الشركة خدماتها الفضائية فيها إلى 55 دولة.

ويأتي ذلك بعد أن أعلنت «الياه سات» التابعة لشركة «مبادلة للاستثمار» مؤخراً، عن النجاح الكامل للاختبارات اللازمة لتشغيل خدمات القمر الصناعي «الياه 3»، من الموقع المداري 20 درجة غرباً، ليصبح الآن جاهزاً لدعم تفعيل الخدمات التجارية التي تقدمها «الياه سات».

ويشكل إطلاق القمر الصناعي «الياه 3» خطوة مهمة في إطار استراتيجية «الياه سات»، الهادفة لتوسيع نطاق تغطية خدمات الاتصالات الفضائية، التي توفرها الشركة عبر حزمة الترددات «Ka»، لتصل إلى 19 دولة إضافية في أفريقيا، ولتغطي للمرة الأولى السوق البرازيلية بخدمات «الإنترنت» الفضائية.

وقال مسعود شريف محمود، الرئيس التنفيذي لشركة «الياه سات» في حديث مع «الاتحاد»: «بعد نجاح إطلاق واختبار القمر الصناعي الثالث، فإن الخطوة الحالية تتمثل في بدء تفعيل الخدمات تدريجياً في الأسواق المستهدفة، وذلك في البرازيل وأفريقيا.

وأضاف محمود «30 من مايو الماضي هو أول يوم بدأ تشغيل القمر الصناعي (الياه 3)». وقال «نحن نعد أول شركة اتصالات وطنية توجد في أميركا الجنوبية».

ونوه محمود بدور «الياه سات» عالمياً، ووجودها في عددٍ كبيرٍ من الأسواق العالمية، ومساهمتها في توفير خدمات الاتصالات الفضائية، جعلتها تحل المرتبة السادسة كأكبر مشغل لخدمات الاتصالات الفضائية الثابتة، وذلك من حيث الإيرادات.

وأوضح: «سنعزز الخدمات في الأسواق التي أطلقنا فيها خدماتنا في السابق مثل نيجيريا عن طريق القمر الثالث».

وقال: «بالإضافة إلى الموزعين الحاليين لخدمات (الياه سات) تم التوقيع مع 21 موزعاً جديداً لخدمات (الياه 3) في القارة الأفريقية، وما زالت (الياه سات) في طور تعيين موزعين لخدماتها لضمان وصول الاتصالات الفضائية للعملاء كافة، ضمن نطاق خدماتها».

وأشار محمود إلى أنه يتم حالياً التحكم بالقمر الصناعي عن طريق مركز التحكم في مقر «الياه سات» بمنطقة الفلاح بأبوظبي، مضيفاً أن معظم العاملين في مجال التحكم بالقمر مواطنون، موضحاً أن نسبة التوطين فيها 93%.

وحول «دور الياه سات» في تعزيز مكانة الإمارات في مجال الفضاء، أشار مسعود إلى دور «الياه سات» في إعداد الكوادر الوطنية وصقل المهارات الوطنية في جميع الجوانب، لاسيما الجانب التقني.

وأكد «أعددنا ثروة وطنية في مجال الأقمار الصناعية ونعتمد عليهم في تطوير قطاع الفضاء». وقال «نسبة التوطين الحالية في على مستوى شركة الياه سات 63%، وسنستمر في زيادتها».

وقال محمود «يأتي دورنا أيضاً في بناء منصة تعريفية عن دور الإمارات الريادي في قطاع الفضاء من خلال وجودنا في 55 دولة إضافة إلى الدور الريادي الذي تلعبه (الياه سات) في عمليات الإغاثة عن طريق الاتصالات الفضائية، ومساهمتها في تعزيز دور الإمارات في هذا المجال، حيث نقوم بتوفير الاتصالات للناس الذين تقطعت بهم سبل الاتصالات، مثل مواقع اللاجئين، إلى جانب المناطق المنكوبة بفعل العوامل والكوارث الطبيعية».

ويذكر أن «الياه 3» هو ثالث قمر صناعي لشركة «الياه سات»، ويوفر خدمات الاتصالات الفضائية عن طريق نطاق الترددات «Ka»، ويعتمد على الدفع الكهربائي الهجين بتقنية «جيوستار-3»، وتم تصنيعه من قبل شركة «أوربيتال إي تي كي»، وتم إطلاقه على متن الصاروخ «آريان 5» من قبل شركة «أريان سبيس» يوم 26 يناير 2018 الساعة 02:20 فجراً بالتوقيت المحلي لمدينة كورو في غويانا الفرنسية.