الإمارات

محمد المري: محطة وطنية مخلدة

قال اللواء محمد أحمد المري، مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي: «إن يوم زايد للعمل الإنساني محطة وطنية مخلدة في تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، ففي هذا اليوم من ذكرى رحيل مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والمصادف للتاسع عشر من رمضان من كل عام، يحيي شعب الإمارات هذا اليوم تخليداً لذكراه، وعرفاناً بدوره في تأسيس مسيرة العطاء الإنساني، ويفخر بذلك بالإنجازات العظيمة التي حققتها الدولة في ساحة العمل الإنساني».
وأكد اللواء المري أن القيم الإنسانية التي تأسست عليها دولة الإمارات ورسّخها المؤسس القائد الشيخ زايد، طيّب الله ثراه، تعد بمثابة ثقافة إنسانية إماراتية نعيشها جميعها ونتمثل بها، وأن ما وصلت إليه الدولة من مراكز أولى في المساعدات الإنسانية والخيرية، هي نابعة من حب شعبها للخير والعطاء المكنون في هويته وشخصيته الإنسانية.