عربي ودولي

المعلم: الوجود الإيراني في سوريا «شرعي»

دمشق (وكالات)

قال وزير خارجية النظام السوري، وليد المعلم، أمس، إن الوجود الإيراني في سوريا «شرعي» لأنه جاء بطلب من نظامه، على عكس القوات التركية والأميركية التي وصفها بأنها موجودة «بشكل غير شرعي».
وأوضح المعلم خلال مؤتمر صحفي في دمشق، أن نظامه لم ينخرط حتى الآن في أي مفاوضات مرتبطة بالجبهة الجنوبية، مطالباً بضرورة انسحاب القوات الأميركية من قاعدة التنف، وأضاف المعلم «لا تصدقوا كل التصريحات التي تتحدث عن اتفاق بشأن الجنوب ما لم تروا أن الولايات المتحدة سحبت قواتها من التنف، ويجب أن تسحب قواتها من قاعدة «التنف»، موضحاً «عندما تنسحب الولايات المتحدة نقول إن هناك اتفاقاً».
وقال وزير خارجية النظام إن «الحكومة تواصلت مع قوات سوريا الديمقراطية ولكن عملية التفاوض لم تبدأ».