الإمارات

"الهلال الأحمر" يواصل برامج مساعداته الرمضانية في حضرموت

حضرموت( وام)

واصلت " هيئة الهلال الأحمر الإماراتي " تنفيذ برامجها الرمضانية و تقديم وجبات الإفطار والسحور الجاهزة لآلاف الصائمين في عدد من مديريات محافظة حضرموت ساحلاً ووادياً.

 فقد وزعت الفرق التابعة للهيئة أمس " الجمعة " وجبات الإفطار و السحور الجاهزة على المرضى و مرافقيهم بعدد من مستشفيات المحافظة إلى جانب مواقع توزيع جديدة تم إضافتها لتشمل الوجبات أكبر عدد من السكان علاوة على توزيع ألفي وجبة إفطار وسحور جاهزة على رواد المساجد بعدد من أحياء المحافظة ومداخل ومخارج مدنها الرئيسية وذلك في لفتة إنسانية ضمن مشاريع رمضان في "عام زايد".

 و أكد أحمد النيادي رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت أن مشروع توزيع وجبات الإفطار يأتي تجسيدا لروح التكافل والتعاون بين أفراد المجتمع ورعاية الفقراء وذوي الاحتياجات الخاصة لافتا إلى الجهود التي يبذلها فريق الهلال للوصول إلى الشرائح المستهدفة وتنظيم عملية التوزيع لشمل عملية التوزيع أكبر شريحة واكثرها استحقاقا وذلك في إطار توجيهات القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" بدعم الشعب اليمني الشقيق والوقوف إلى جانبه في محنته.

 و أوضح أن برنامج إفطار الصائم سيتواصل طوال شهر رمضان المبارك ليستفيد منه أكثر من 20 ألف شخص وذلك من خلال توزيع وجبات إفطار جاهزة في المستشفيات و الأحياء وعلى الشوارع و النقاط التي تقع على مداخل و مخارج مديريات حضرموت إضافة إلى الأسر الفقيرة وذات الدخل المحدود.

 وقد امتلأت الساحات العامة التي خصصتها الهيئة لتناول وجبة الإفطار بآلاف الصائمين في جو من السعادة و الطمأنينة والروحانية معربين عن شكرهم وتقديرهم لجهود فريق هيئة الهلال الأحمر بالمديرية .

 جدير بالذكر أن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تواصل تنفيذ مشروع زكاة الفطر بمحافظة حضرموت ضمن مشاريع إسكان اليمنيين من خلال برنامجها الخيري في " عام زايد" و التي تتبنى من خلاله إعادة بناء وترميم منازل الأسر غير القادرة بمحافظة حضرموت وتزويدها بالأثاث الضروري والمستلزمات الرئيسية التي تكفل لسكانها حياة يسيرة فيها.