الاقتصادي

توشيبا تستكمل بيع وحدتها لصناعة الرقائق مقابل 18 مليار دولار

شعار توشيبا في مقرها بمدينة طوكيو (إي بي إيه)

شعار توشيبا في مقرها بمدينة طوكيو (إي بي إيه)

طوكيو (د ب أ)

أعلنت شركة توشيبا اليابانية للإلكترونيات أمس، أنها استكملت صفقة بيع وحدتها لصناعة الرقائق الإلكترونية إلى الاتحاد المالي «كيه.كيه بانجيا» بقيادة شركة «باين كابيتال» مقابل 2 تريليون ين (18.3 مليار دولار) لتحسين موقفها المالي.
واضطرت الشركة اليابانية العملاقة التي تأسست قبل 143 عاماً، إلى بيع وحدتها التي تحمل اسم «توشيبا ميموري»، وهي ثاني أكبر شركة في العالم لصناعة الرقائق الإلكترونية «ناند» لتعويض الخسائر الضخمة التي تكبدتها جراء إعلان شركة «ويستنجهاوس إلكتريك» للطاقة النووية التابعة لتوشيبا إفلاسها في الولايات المتحدة في مارس 2017.
وقررت توشيبا في سبتمبر الماضي بيع الوحدة المربحة لصناعة الرقائق إلى الاتحاد المالي، بقيادة شركة «باين»، الذي يضم أيضاً شركات «آبل»، و«ديل» وشركة «إس.كيه هاينكس» الكورية الجنوبية.
وقالت توشيبا في بيان، إنها أعادت استثمار 350.5 مليار ين في اتحاد بانجيا، واحتفظت بحصة نسبتها 40.2% في الشركة، بموجب الاتفاق مع شركة «باين».