الاقتصادي

18% نمو السياحة البحرية في أبوظبي خلال الموسم الحالي

سفينة سياحية ترسو في ميناء زايد (الاتحاد)

سفينة سياحية ترسو في ميناء زايد (الاتحاد)

(أبوظبي) - تستقبل إمارة أبوظبي خلال الموسم السياحي 2012 - 2013 نحو 200 ألف سائح بحري، مقابل 170 ألف سائح لموسم 2011 - 2012، بنمو 17?6%، بحسب مارتن فان ديلندي الرئيس التنفيذي لشركة مرافئ أبوظبي مدير عام ميناء زايد.
وقال ديلندي لـ”الاتحاد”، إن ميناء زايد يستقبل خلال الموسم السياحي الحالي 96 رحلة سياحية لعدد من الشركات العالمية، مقابل 74 رحلة الموسم الماضي بنمو 29?7%، لافتاً إلى أن هذه الشركات أدرجت أبوظبي في مسار رحلاتها البحرية السياحية إلى المنطقة.
وأضاف ديلندي “تشمل قائمة المشغلين العالميين الذين ينظمون برامج السفن السياحية إلى أبوظبي “عايدة بلو” و”كوستا” و”بي أند أو” و”رويال كاريبيات كروز”، و”تي يو آي كروز” و”آيدا كروز” و”هولاند أميركان لاين” و”فريد أولسن لاينز” و”كونارد”.
ويبدأ الموسم السياحي من شهر أكتوبر من كل عام حتى مايو من العام التالي، ويحتضن ميناء زايد حالياً محطة مؤقتة لخدمة قطاع السياحة البحرية.
ونوه بأن شركة أبوظبي للموانئ تنجز خلال النصف الأول من العام الحالي، أول محطة ركاب بحرية ثابتة بالإمارة في ميناء زايد ضمن خطة تطوير البنية التحتية للميناء، بما يلائم الأنشطة الجديدة ورفع كفاءة أدائه خاصة في قطاع السياحة البحرية.
ويتضمن محطة الركاب، قائمة كبيرة من المرافق، منها مكاتب الجمارك والجنسية والإقامة ومركز للمعلومات السياحية ومقاه ومتاجر ومكاتب لمشغلي الجولات السياحية وغيرها.
وأوضح أن الميناء يستقبل حالياً البواخر والسفن السياحية من خلال “الرصيف المؤقت” الذي سيتحول إلى رصيف دائم بعد الانتهاء من مبنى محطة الركاب.
وتوفر محطة استقبال السفن السياحية “المؤقتة” حالياً والتي توفرها شركة مرافئ أبوظبي بالتعاون مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، قائمة واسعة من المرافق، منها مكاتب الجمارك والجنسية والإقامة ومركزاً للمعلومات السياحية ومقاهي ومتاجر ومكاتب لمشغلي الجولات السياحية وغيرها.
يشار إلى أن الميناء شهد عملية تطوير ضمن خطة تحويل أرصفة الحاويات إلى أرصفة لاستقبال السفن السياحية، والتي بدأت بإنشاء الرصيف المؤقت في أكتوبر الماضي لرفع الطاقة الاستيعابية لحجم الأفواج السياحية التي يستقبلها الميناء.
وأشار ديلندي إلى أن السياحة البحرية إلى إمارة أبوظبي عبر ميناء زايد سجلت نمواً بنسبة 21?4%، لتصل إلى 170 ألف سائح عبر 74 سفينة سياحية بنهاية الموسم السياحي 2012 - 2011 مقابل 140 ألف زائر بنهاية الموسم السياحي 2011 - 2010.
وتنقل شركة رويال كاريبيان كروزيز انترناشيونال، ما يزيد على 42?5 ألف مسافر إلى العاصمة أبوظبي خلال الموسم السياحي الحالي وذلك على متن سفينتها “سيريناد أوف ذا سيز” التي تبحر بـ17 رحلة إلى أبوظبي اعتباراً من الشهر الحالي.
ويتوقع أن تستقبل إمارة أبوظبي نحو 250 ألف سائح بحري خلال الموسم السياحي 2014 - 2015 عبر أكثر من 100 سفينة أغلب ركابها من الأوروبيين، وفقاً لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، التي تعمل على دفع عجلة القطاع وتلتزم بمواصلة تنفيذ نتائج دراسة الجدوى الاقتصادية الرامية إلى إنشاء محطة دائمة للسفن السياحية في الإمارة
ورست السفينة السياحية “كوستا نيورومانتيكا” للمرة الأولى في ميناء زايد في أكتوبر 2012 إيذاناً ببدء موسم السفن السياحية الجديد في أبوظبي.
وتعتبر “نيورومانتيكا” هي الأولى ضمن ثلاث سفن سياحية مملوكة لـ”كوستا كروسيير” كبرى شركات السفن السياحية الإيطالية والرائدة في أوروبا وتسير نحو 37 رحلة بحرية إلى أبوظبي خلال الحالي.
وأشار ديلندي إلى أن الخط السياحي الخط السياحي “تي يو آي كروزيز” يسير إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي خلال الموسم الحالي نحو 40 ألف مسافر من خلال 20 رحلة سياحية عبر سفينة “مين شيف 2” التي تضم منتجعا وناد صحي ومرافق متنوعة منتشرة على أكثر من 13 طابقاً.
وقال “إن نمو السياحة البحرية يسهم في زيادة النشاط الاقتصادي، ويدعم الحركة السوقية والتجارية بالإمارة”، لافتاً إلى تزايد عدد السفن الأصغر حجماً، التي تعزز عملياتها في الإمارة، ويمكنها الوصول إلى مواقع لا تستطيع الناقلات الضخمة بلوغها، بما في ذلك الجزر والموانئ الأصغر على امتداد شواطئ أبوظبي الواسعة.