عربي ودولي

المعارضة القطرية: نظام تميم يعرقل تطبيق العقوبات على إيران

أبوظبي (الاتحاد)
اتهمت المعارضة القطرية نظام تميم بمنح شخصيات وقيادات إرهابية إيرانية أو تابعة لحزب الله اللبناني جوازات سفر مزيفة تمكنهم من فتح حسابات مصرفية في فروع بنوك أجنبية، بهدف عرقلة قيام مصارف ومؤسسات مالية بتطبيق العقوبات الدولية على ايران وميليشياتها الارهابية.
وأكدت أن النظام القطري يشكل أكبر عقبة في مواجهة التمدد الفارسي في المنطقة وخطر ميليشيات ايران الارهابية.
وقالت المعارضة القطرية في سلسلة تغريدات على حسابها بموقع «تويتر»: «علم ائتلاف المعارضة، إن النظام القطري سيمنح شخصيات وقيادات إرهابية إيرانية أو تابعة لحزب الله اللبناني جوازات سفر مزيفة تمكنهم من فتح حسابات مصرفية في فروع بنوك أجنبية بالمنطقة من خلال الأسماء التي ستعطى لهم في هذه الوثائق المزورة».
وأضافت، «وليس غريباً على النظام القطري أن ينتهك أبسط معايير القانون الدولي من ضمن سعيه الدائم لعرقلة قيام مصارف ومؤسسات مالية بتطبيق العقوبات الدولية على ايران وميليشياتها الإرهابية».
وأشارت إلى أن «هذه ليست المرة الأولى التي ينخرط فيها تميم وجماعته في هذه الاعمال الشائنة، والتي تجعل من اسم قطر وسمعت القطريين الشرفاء في الحضيض. فهو زور عشرات جوازات السفر، وأعطاها لقادة فصائل إرهابية يعيشون حالياً في قطر ودول أوروبية وفي أميركا اللاتينية». ومضت تقول، «لقد أمن هذا النظام الدعم المادي واللوجستي لهؤلاء الإرهابيين بعد أن نشروا الموت والدمار في دول عربية. وهم يمارسون حاليا العمل الاستخباراتي والتجسسي لجهاز الأمن القطري وفي تهديد فاضح للسلام والاستقرار العالمي». وقالت المعارضة في تغريداتها، «إن النظام القطري يشكل أكبر عقبة في مواجهة التمدد الفارسي في المنطقة وخطر ميليشيات ايران الإرهابية. ويطالب ائتلاف المعارضة القطرية بفرض عقوبات دولية صارمة على تميم وزمزته العميلة لنظام الملالي القمعي».