دنيا

عندما نعفو ونصفح

منى كاظم

منى كاظم

هناء الحمادي (أبوظبي)

تقول الكاتبة منى كاظم: نعيش على كوكب الأرض، في هذه الدنيا حيث يجتمع فيها الصالح والطالح، والخيّر والمسيء، ومن الطبيعي أن يتعرّض الإنسان للإساءة والمشاكل سواءً من أحد أفراد أسرته، أو في عمله، أو في أي مكان، وهذا ما يدفعه للتخاصم والعداوة، وقد يصل الأمر للمقاطعة. هذا السيناريو يتكرّر كثيراً ومع جميع البشر، لا يوجد من هو في حصانة ضد هذه السلوكيات أو معصوم من التعرض لتلك المواقف.
هذه المشاعر السلبية التي يحملها الإنسان وتثقل كاهله، وهذا الغضب الذي ينشأ بسبب الشحناء والبغضاء من شأنه تدمير نفسيته وفقده التركيز في تفكيره الذي ينعكس على اتخاذ قرارته وعلى حياته.
عندما نعفو يعني نتجاوز عن سيئات الشخص وهفواته، والتركيز على إيجابياته وتقبّل فكره ورأيه وترك العقاب، فكلنا نخطئ وكما نريد أن يتجاوز عنّا البشر ويسامحونا فمن باب أولى أن نبادر بالصفح والعفو.