الرياضي

البريكي بطل رماية الرجال.. وشيرينا تعانق ذهب السيدات

تتويج الفائزين بالمراكز الأولى في المسابقات الثلاث (تصوير:عبد العظيم شوكت)

تتويج الفائزين بالمراكز الأولى في المسابقات الثلاث (تصوير:عبد العظيم شوكت)

محمد سيد أحمد - علي الزعابي

حلق محمد مبارك البريكي وشيرينا البلوشي ونايف الكثيري بألقاب الرجال والسيدات والناشئين لمسابقة الرماية في بطولة زايد الرياضية الرمضانية التي تقام برعاية منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وينظمها نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي، تختتم فعالياتها بعد غد الأحد.
وجاء ختام بطولة الرماية أمس الأول بمنافسات 20 مترا مسدس كركال، وأقيم نهائي الرجال والسيدات والناشئين، بحضور عبد الله الجعبري رئيس إدارة شركة الرماية الدولية وسالم الصابري عضو مجلس إدارة الشركة وعبيد المزروعي رئيس نادي كراكال للرماية في نادي ضباط القوات المسلحة، والذين توجوا الفائزين في جميع الفئات.
وشهد اليوم الختامي إثارة كبيرة حيث حسم بطولات الرماية الثلاث بعد الوصول إلى دور إضافي وفاصل لتحديد بعض مراكز المقدمة، وهو ما يعكس قوة المنافسة بين جميع المتسابقين في جميع الفئات.
ونال محمد مبارك البريكي لقب الرجال بعد أن حقق 96 نقطة ليتوج بالميدالية الذهبية متفوقاً على ياسر سالم الأميري الذي حل ثانياً وتوج بالميدالية الفضية، واستمرت المنافسة بين الأميري والبريكي منذ بداية الدور الأول قبل أن يتمكن البريكي من حسمها في النهائي وسبق للبريكي أن توج باللقب نفسه قبل عامين، وحقق المركز الثاني في العام الماضي، وفي الفئة نفسها حسم الدور الفاصل المنافسة على المركز الثالث بين علي القبيسي وحميد عبد الله المزروعي وخالد حامد المنهالي الذي تساوى في النقاط «94 نقطة»، قبل أن يحسمه المنهالي وينال الميدالية البرونزية.
وعلى صعيد السيدات حصدت شيرينا علي البلوشي 85 نقطة، لتنهي البطولة في المركز الأول وتتوج بذهب السيدات، بينما احتاجت أمل أحمد الهاملي ونورة جمال إلى دور فاصل لتحديد المركزين الثاني والثالث بعد أن تساويتا بـ 83 نقطة، وتمكنت أمل الهاملي من التفوق في الدور الحاسم وتظفر بالميدالية الفضية، فيما حصلت نورة جمال على الميدالية البرونزية.
ولم تغب الإثارة عن منافسات الناشئين التي شهدت تنافسا محتدما بين نايف سعيد الكثيري وفاطمة خالد المنهالي اللذين تساويا بـ87 نقطة في النهائي ليحتكما إلى دور فاصل تفوق فيه الكثيري الذي توج بالبطولة بينما نالت فاطمة المنهالي المركز الثاني وذهب المركز الثالث إلى حمد بخيت المنهالي بعد أن حقق 83 نقطة.
ومن جهته، عبر محمد البريكي عن سعادته الكبيرة بتحقيق لقب هذه البطولة، مشيراً إلى أن الفوز ببطولة زايد وفي عام زايد يعني له الكثير ويضاعف من قيمة الفوز، ووجه البريكي شكره إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة على الرعاية الكريمة لهذا الحدث الرياضي الكبير والذي يقام في كل عام.
وقال: البطولة هي الأغلى بالنسبة إلي واسم زايد غالي على قلوب الجميع وشرف لي أن أخوض هذه المنافسات وأحصل على المركز الأول، وأشكر إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية على دعمهم الكامل لنا كموظفيهم في الأنشطة الرياضية والدعم المباشر للرماية بشكل خاص، كما أشكر نادي كراكال في نادي ضباط القوات المسلحة الذي يعتبر المكان المناسب لممارسة الرماية هنا في أبوظبي.
وأضاف: قبل عامين نجحت في التتويج بلقب هذه البطولة وفي العام الماضي حققت المركز الثاني وعدت مرة أخرى إلى القمة هذا العام وهذا يدل على أن البطولة تشهد تنافساً كبيراً وشديداً من قبل جميع الرماة، خصوصاً الذين وصلوا إلى المرحلة الختامية وأنا متأكد أنه لم يكن هنالك خاسر، فالجميع لديه الإمكانيات والقدرات التي أهلته للتواجد في الدور النهائي وجميعهم أبطال.
وتابع: الاستعدادات كانت جيدة خاصة أن البطولة لها طابع خاص وتعتبر من الأقوى التي نحرص على التواجد فيها بشكل سنوي، وكانت تدريباتنا في كراكال نفسه، وأعتقد أن التحضير الجيد هو السبب المباشر في الفوز باللقب.
من جهتها أكدت شيرينا البلوشي بطلة السيدات أن المشاركة في هذه المنافسة كانت إيجابية لجميع الراميات، مشيدة بالمستوى الفني المرتفع الذي قدمه الجميع في الأدوار كافة، ومبينة أنها حافظت على تركيزها عاليا حتى تمكنت أخيراً من حصد اللقب، والذي تعتبره إنجازا كبيرا ومهما خاصة أنها المشاركة الأولى لها في البطولة.
وقالت: السعادة تغمرني بعد تحقيقي لقب هذه البطولة، وقد سبق لي المشاركة في السابق بنادي كراكال في منافسات اليوم الوطني وبطولة الشركات ممثلة بشركة أدنوك ولكن هذه المرة الأولى التي أشارك فيها في بطولة زايد الرياضية، وأنا سعيدة جدا بتمكني من تحقيق المركز الأول، وبكل تأكيد فإن هذا الفوز يعطيني الحافز لمواصلة المشاركة في هذه البطولة بشكل خاص في السنوات المقبلة.
وتابعت: أهدي الفوز إلى عائلتي التي تدعمني وتقف بجانبي على الدوام، وتحضر التدريبات من أجل تشجيعي وهذا التشجيع منحني القدرة والثقة وفجر طاقاتي، خلال البطولة تراجعت نقاطي في الدور قبل النهائي بسبب تغير المسدس، حيث خضنا منافسات 10 أمتار بمسدس كراكال وفي منافسة 15 متراً جربت مسدس «سيج» الجديد بالنسبة لي ولهذا فإن النتيجة تراجعت قليلاً وفي الدور النهائي فضلت الاستمرار على مسدس سيغ ولم أكن أتوقع الفوز بكل صراحة، واعتقد أن استمراري في المسابقة بدون ضغوط من أهم أسباب فوزي بالمركز الأول.

رويال «أ» و«ب» في نهائي بطولة سباعيات السيدات

تأهل أمس الأول فريقا رويال «أ» ورويال «ب» إلى نهائي سباعيات كرة القدم للسيدات، والتي تنظم تحت إشراف لجنة كرة قدم السيدات وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية بمشاركة 9 فرق. وتأهل رويال «أ» بعد تغلبه في مباراة نصف النهائي، على سما للخيم 3 - 2، ليحجز بطاقة التأهل للنهائي، بينما جاء تأهل رويال «ب» بعدما تفوق على منتخب الإمارات «أ» 4 / 1.
ومن جانبها، أعربت إستيفان نيفر قائدة رويال «أ» عن سعادتها بتأهل فريقها إلى النهائي وقالت: الحظ وقف بجانبنا في التأهل إلى النهائي، مشيرة إلى أن فريق سما المنافس كان خصماً عنيداً تغلبنا عليه بصعوبة.
وأضافت: رويال «أ» ورويال «ب» دخلا نصف النهائي بهدف الوصول إلى نهائي البطولة وأن تكون المواجهة بيننا وبالتأكيد المباراة سوف تكون حماسية وممتعة من الطرفين.
بدروها، قالت آية المجالي قائد رويال «ب» إن مهمة وصول فريقها إلى المباراة النهائية لم تكن سهلة، مشيرة إلى أن رويال «ب» خاص مباريات أمام معظم فرق البطولة، ونجح في الفوز على المنتخب بنتيجة عريضة في نصف النهائي.
وتابعت: فريقنا تعامل مع كل مباراة خاضها على أنها نهائي، مؤكدة رغبة وحرص زميلاتها للتفوق على رويال «أ» في النهائي.

الأقوياء في ربع نهائي «الخماسيات المفتوحة»

دخلت منافسات خماسيات كرة القدم المفتوحة للرجال مراحل الحسم بإقامة الأدوار النهائية بنظام خروج المغلوب والتي يسعى من خلالها أبرز المرشحين للإبقاء على آمالهم في المنافسة على اللقب.
واكتمل عقد ربع النهائي عقب انتهاء الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات أمس الأول، إذ تأهلت فرق أدنوك ووحدان وبن حمودة وسيرتا ومركز دكتور فراس للأسنان ومركز نيوكاسل الطبي والمدفعجية السوداني والشيخ طحنون بن سعيد.
وتشهد مباريات ربع النهائي مواجهات من العيار الثقيل، إذ يلتقي في المباراة الأولى أدنوك حامل اللقب مع فريق سيرتا.
وفي المباراة الثانية يلعب فريق بن حمودة مع وحدان، وتجمع المباراة الثالثة بين مركز دكتور فراس للأسنان ومركز نيوكاسل الطبي، بينما يواجه فريق الشيخ طحنون بن سعيد، فريق المدفعجية السوداني.
وكانت مباريات الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات قد شهدت تنافساً قوياً من أجل التأهل إلى الدور الثاني، إذ اكتسح فريق بن حمودة منافسه سيرتا 4-صفر، وحقق جازيليز الياباني فوزاً مستحقاً على فريق عيال زايد 2-صفر لا شيء إلا أن الفوز لم يكن كافياً ليودع الفريقان البطولة من الدور الأول.
وانتهبت المواجهة التي جمعت بين المدفعجية السوداني ومركز نيوكاسل الطبي بالتعادل السلبي، فيما تعادل الاتحاد للطيران مع اتصالات 2-2 وخرجا من البطولة.
وفي المجموعة الرابعة حقق فريق الشيخ طحنون بن سعيد الفوز الثالث على التوالي وبثلاثية في شباك فريق دائرة الطاقة، كما فاز فريق دكتور فراس للأسنان على ميا سان ميا 5-2 ليتأهل ميا سان ميا وصيفاً عن المجموعة خلف الشيخ طحنون بن سعيد.

أدنوك إلى «مربع ذهب المؤسسات» بالعلامة الكاملة

حصد فريق أدنوك العلامة الكاملة بعد أن حقق فوزه الثالث في مرحلة المجموعات، وتأهل ببطاقة المركز الأول في المجموعة الأولى إلى نصف نهائي بطولة خماسيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية.
وجاء فوز أدنوك هذه المرة على منافسه في المجموعة فريق الظفرة 8 - 2 في المباراة التي جمعت الفريقين أمس الأول، وحل الظفرة وصيفاً برصيد 6 نقط، ورافق أدنوك إلى نصف النهائي.
وقررت اللجنة المشرفة إلغاء المباراة الثانية في المجموعة والتي كان من المفترض أن تجمع بين فريقي دائرة المالية وشركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي بسبب عدم حضور الفريقين في الزمان والمكان المحددين، وبلغت الإثارة قمتها في المباراة الثالثة، والتي جمعت فريقي شرطة أبوظبي وجهاز حماية المنشآت لحساب المجموعة الثانية، والتي انتهت بالتعادل 2- 2، وترافق الفريقان لمرحلة نصف النهائي بعد أن تصدر جهاز حماية المنشآت المجموعة برصيد 7 نقاط بفارق الأهداف عن شرطة أبوظبي الذي تأهل هو الآخر بنفس الرصيد من النقاط.
كما قررت اللجنة المشرفة على بطولة خماسيات المؤسسات الحكومية لكرة القدم اعتبار فريق مجلس أبوظبي الرياضي فائزاً 3 - صفر لعدم حضور منافسه في المباراة فريق بلدية أبوظبي في الزمان والمكان المحددين.

عائشة إبراهيم.. تقود «رجال المدفعجية»!
أبدت عائشة إبراهيم مدربة فريق المدفعجية السوداني عن عدم رضاها عن الأداء الذي قدمه الفريق في آخر مواجهات الدور الأول، مؤكدة أن اللاعبين يملكون أداء أفضل مما قدموه وكان بإمكانهم الفوز في المواجهة التي جمعتهم بفريق نيوكاسل الطبي.
وتقود المدربة المخضرمة عائشة إبراهيم فريق المدفعجية السوداني في بطولة الرجال، وكانت قد قادت فريق المدفعجية للسيدات في منافسات الكرة النسائية. وأضافت: سعداء بالطبع بالتأهل إلى ربع النهائي رغم ثقتي بأن اللاعبين يملكون قدرات أكبر مما قدموه حتى الآن وبإمكانهم تقديم مستوى أفضل، البطولة في غاية الأهمية بالنسبة لنا ولذلك حرصنا على المشاركة لأنها تجمع أخوي رائع.