الاقتصادي

إضراب في اليونان احتجاجـاً على إصلاحات اقتصادية

تظاهرة تتوجه نحو وسط أثينا من ممثلي اتحادات العمال (إي بي إيه)

تظاهرة تتوجه نحو وسط أثينا من ممثلي اتحادات العمال (إي بي إيه)

أثينا (أ ف ب)

يشل إضراب لمدة 24 ساعة قطاع النقل والخدمات في اليونان بدأ أمس، ودعت إليه نقابات، احتجاجاً على جولة جديدة من الإصلاحات المرتبطة بالدفعة الثالثة والأخيرة من برنامج الإنقاذ المالي.
ويؤثر الإضراب على الملاحة الجوية والنقل في المدن، ويعطل خدمة العبارات والقطارات مع انطلاق الفصل السياحي.
ويتوقف مراقبو الطيران عن العمل 3 ساعات حتى 10.00 ت غ، ما أدى إلى إعادة برمجة عشرات الرحلات.
وتنظم تظاهرات احتجاج في أثينا ومدن رئيسة أخرى خلال النهار.
وتقترب الحكومة اليسارية في اليونان من نهاية برنامج صفقة الإنقاذ البالغة 3 مليارات يورو، حصلت عليها اليونان من دول منطقة اليورو تحت إشراف صندوق النقد الدولي.
ويتعين الموافقة على قانون جديد يتضمن الإصلاحات الأخيرة التي يطالب بها الدائنون، ومنها إصلاح قطاع الطاقة الذي تهيمن عليه الحكومة، في البرلمان بحلول 14 يونيو.
وتأمل اليونان من الاجتماع المقرر في 21 يونيو لوزراء المالية في منطقة اليورو، أن يعطي الضوء الأخضر للإجراءات.
ونظم 50 إضراباً عاماً تقريباً منذ تفجر الأزمة الاقتصادية في اليونان في 2010. ووقعت اليونان على 3 برامج مساعدة، في 2010 و2012 و2015، لكن انتعاشها الاقتصادي لا يزال هشاً.
وتعتزم اليونان العودة إلى الأسواق المالية بعد انتهاء القرض الثالث من برنامج المساعدة في 20 أغسطس 2018. لكن الأزمة السياسية في إيطاليا تنذر برفع الفوائد على القروض، خصوصاً إذا استمرت أجواء القلق بشأن استقرار منطقة اليورو.