الرياضي

عاشق برشلونة يبعث رسالة لصلاح!

مونتفيديو (د ب أ)

أكد لويس سواريز، نجم هجوم منتخب أوروجواي، أنه لا يهتم بالشائعات التي تتحدث عن احتمالية رحيله عن نادي برشلونة الإسباني، معرباً عن سعادته بالوجود داخل النادي بطل الكرة الإسبانية، وقال أنا عاشق لبرشلونة مدينة ونادياً، وأتمنى أن اختتم حياتي الكروية بداخله. وقال سواريز في مؤتمر صحفي عقده الليلة الماضية: لا أهتم بالشائعات، أنا سعيد مع ليو ميسي، نتبادل الأمنيات بالحظ الطيب كزملاء وأصدقاء.
وانضم سواريز إلى صفوف منتخب أوروجواي، الذي بدأ تدريباته منذ أسبوع استعداداً لمنافسات بطولة كأس العالم 2018 بروسيا بحضور 26 لاعباً ضمتهم القائمة الأولية للمدير الفني للفريق، أوسكار تاباريز. وانضم لمنتخب أوروجواي أيضاً كل من مدافع وقائد الفريق دييجو جودين والمهاجم ايدنسون كافاني اللذين حصلا على عطلة قصيرة بعد أن أنهيا موسهما الأوروبي.
وأوضح سواريز أن المنتخبات المرشحة للفوز بالمونديال هي نفسها التي تتصدر الترشيحات في كل مرة، وهي، البرازيل وألمانيا وإسبانيا والأرجنتين وفرنسا، مشيراً إلى أن الأخيرة تملك جيلاً مميزاً من اللاعبين.
وأشار سواريز إلى أن بلجيكا تشارك في مونديال هذا العام، بنفس جيل اللاعبين الذي شارك في المونديال الأخير، وأنها أيضاً تملك حظوظها في الترشح للفوز باللقب.
وعن حظوظ منتخب أوروجواي، قال سواريز: من السهل أن تقول أنك ترغب في الفوز بالمونديال، ولكن من الصعب تحقيق هذا.
واستطرد قائلًا: يجب أن تتعامل بمنطق مباراة بمباراة، علينا أن نتحلى بالتركيز لكي نعبر دور المجموعات.
وتلعب أوروجواي بالمجموعة الأولى في المونديال التي تضم كل من روسيا والسعودية ومصر.
وخلال المؤتمر الصحفي، بعث سواريز برسالة أخرى للمهاجم المصري محمد صلاح، متمنياً له الشفاء من الإصابة، التي لحقت به في الكتف خلال مباراة فريقه ليفربول الإنجليزي أمام ريال مدريد الإسباني، والتي أقيمت يوم السبت الماضي.
وأكمل سواريز قائلاً: لا يسر المرء بإصابة أحد الزملاء، خاصة عندما يكون هذا في مباراة قبل المونديال، من الصعب أن تمر بهذا الموقف، أرغب في أن يشارك اللاعبون الأفضل في المونديال، يروق لنا الفوز على اللاعبين الأفضل، آمل في أن يتعافى، وأن يتمكن من الاستمتاع بالمونديال، إنه يمر بالموقف الذي مررت به قبل أربع سنوات، وهذا أمر لا أتمناه لأي شخص.
وتواجه أوروجواي المنتخب المصري في 15 يونيو في مستهل مشوار الفريقين في المونديال ضمن منافسات المجموعة الأولى.