الرياضي

مكاسب عديدة لـ «طائرة السيدات»

رحاب الحارثي

رحاب الحارثي

أبوظبي (الاتحاد)

أكدت رحاب الحارثي مديرة فريق الجوهرة للكرة الطائرة للسيدات بطل النسخة الحالية في بطولة زايد الرياضية وإحدى الكوادر المميزة العاملة في مجال الرياضة النسائية، أن بطولة زايد الرياضية حققت نجاحاً كبيراً في نسختها الحالية، من حيث الكم والكيف، مشيرة إلى أن طائرة السيدات شكلت حضوراً فاعلاً ومهماً في أول مشاركة لها في هذا الحدث الرائع وخرجت بمكاسب عديدة.
وقالت: نشكر اللجنة المنظمة على استمرارها في إعطاء الفرصة للرياضة النسائية بشكل عام للظهور على مسرح البطولة منذ انطلاقها وحتى الآن، وبشكل خاص على ضم طائرة السيدات في النسخة الحالية، حيث جاءت مشاركة اللعبة في البطولة مميزة وناجحة، من خلال مشاركة 7 فرق محلية وعالمية.
وتابعت: لفتة جميلة من اللجنة المنظمة اعتماد بطولة طائرة السيدات عقب مشاركة مستمرة لبطولة الرجال في النسخ الخمس الماضية، وجاءت المنافسات التي أجريت على مدار 3 أيام قوية، ونالت استحسان جمهور ومحبي الكرة الطائرة، خاصة أن الفرق كانت تنتمى لمدارس مختلفة عدة، محلية وآسيوية وأوروبية.
وأضافت: من جانبنا، التقطنا المبادرة، وحرصنا على المشاركة في البطولة التي تقام في عام زايد بفريق الجوهرة الذي كان يحمل اسم «اسكاي دايف» سابقاً، ويشارك في بطولات العين والشارقة، ونتمنى استمرار البطولة في السنة المقبلة، مع إتاحة الفرصة لزيادة عدد الفرق المشاركة، وبالتركيز على إشراك أكثر من فريق محلي، وأيضاً ضم رياضات نسائية أخرى، كمنشط كرة اليد والسلة وغيرهما.
وأشارت الحارثي إلى أن الرياضة النسائية في الدولة تشهداً تطوراً مذهلاً، بفضل اهتمام ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، وقالت: في عام زايد، تستضيف الإمارات بطولات عدة في مجال الرياضة النسائية على المستوى المحلي والقاري والدولي، وهذا يساهم في مزيد من الاحتكاك والخبرة للاعبات المحليات في الفرق أو المنتخبات الوطنية، فضلاً عن انتهاج المرأة الإماراتية الرياضة أسلوب حياة، وهذا ما تحرص عليه أكاديمية فاطمة بنت مبارك عبر برامجها المختلفة.
ولفتت الحارثي إلى تلقيها إشادة من قبل عدد من اللاعبات المشاركات في البطولة من خارج الدولة بالحدث وبتطور الرياضة في الإمارات وتطور مستوى اللاعبات المواطنات.