الرئيسية

خادم الحرمين يخصص 20% من مجلس الشورى للنساء

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز اليوم، أمرين ملكيين أعاد بموجبهما تشكيل مجلس الشورى السعودي، وعين فيه ثلاثين سيدة، يشكلن خمس أعضاء المجلس.

ونص الأمر الملكي الأول على تخصيص عشرين في المائة من مقاعد المجلس للنساء، بينما يتضمن المرسوم الثاني أسماء أعضاء المجلس المعينين والبالغ عددهم 150

وأكد خادم الحرمين في الأمرين الملكيين أنه تم إصدار الأمرين بناء على استشارة عدد كبير من العلماء سواء من هيئة كبار العلماء أو خارجها الذين أجازوا شرعا مشاركة المرأة عضوا في مجلس الشورى على هدي أحكام الشريعة الإسلامية.

وشدد العاهل السعودي على أن المرأة في عضويتها بمجلس الشورى تتمتع بالحقوق الكاملة للعضوية وتلتزم بالواجبات والمسؤوليات ومباشرة المهمات على أن تلتزم المرأة العضو بضوابط الشريعة الإسلامية دون أي إخلال بها البتة وتتقيد بالحجاب الشرعي.

وراعى القرار الجديد تخصيص مكان لجلوس المرأة، وكذلك بوابة خاصة بها للدخول والخروج في قاعة المجلس الرئيسة وكل ما يتصل بشؤونها بما يضمن الاستقلال عن الرجال.

وبموجب الأمرين سيتم تخصيص أماكن للمرأة تضمن الاستقلال التام عن الأماكن المخصصة للرجال بحيث تشتمل على مكاتب مخصصة لها وللعاملات معها بما في ذلك التجهيزات والخدمات اللازمة والمكان المخصص للصلاة.