دنيا

هدى الشامسي: مجالس النساء فاكهة ليالي رمضان

هدى الشامسي  (تصوير حميد شاهول)

هدى الشامسي (تصوير حميد شاهول)

أشرف جمعة (أبوظبي)

تغتنم المحامية الشابة هدى الشامسي أيام رمضان المبارك في زيارة الأهل والأقارب والجيران لنيل البر والشعور بأنها تؤدي عملاً اجتماعياً أصيلاً كون الكثير من الناس يستثمرون الشهر الكريم في إضفاء لمسة إنسانية على حياتهم والآخرين من خلال هذه الزيارات المفعمة بالمحبة فضلاً عن اهتمامها بأداء العبادات بانتظام والتماهي مع الروحانيات والقراءة المستمرة للقرآن الكريم بعد كل صلاة، كما أنها تحرص على الجلوس إلى المائدة الرمضانية وسط العائلة وتتبادل معهم الحديث الذي لا يخلو من تذكر الماضي والفضائل والعادات والتقاليد وتمارس أيضاً الشامسي رياضتها المفضلة المشي لمدة ساعة يومياً كما أنها تحضر بعض المجالس النسائية.
وتقول: أعيش مع رمضان أجمل الأيام وأحاول أن أغتنم فرصة وجوده بالاجتهاد في العبادة واستعادة الهدوء والتركيز بشكل كبير على قراءة القرآن الكريم عقب الصلوات ومن ثم تدبر معانيه، مشيرة إلى أنها تحرص على ختم المصحف الشريف، كما تطالع أيضاً بعض الكتب الدينية التي تتحدث عن الفضائل ومكارم الأخلاق وهو ما يجعلها تتفاعل مع رمضان من خلال الأعمال الصالحة، مبينة أن رمضان يمنحها طاقة روحية وأنها تستثمر كل لحظة من أجل التزود من جماليات الشهر الكريم.
أطباق مفضلة
وتذكر أن مائدة العائلة هي الحاضنة لكل أفراد الأسرة والتي يتجمع حولها الكبير والصغير، إذ تظهر الفرحة على وجوه الجميع وهم يتناولون طعام الإفطار في سعادة غامرة، وترى أن هذا الاجتماع العائلي لا يتكرر إلا في رمضان تحديداً، نظراً لتجمع أفراد العائلة على مائدة واحدة، مبينة أنها تدخل المطبخ من أجل طهي أطباق محببة لديها.
وأوضحت أنها اعتادت منذ الطفولة على توزيع الأطباق بين الجيران، وأن هذه العادة لا تزال موجودة، وأنها حريصة على أن تقدم طبقاً ما من مائدة الأسرة للجيران وأنه في الغالب ما يحمل الأطفال هذه الأطباق بين الجيران، وتشير إلى أنها تحرص على زيارة الأقارب وحضور المجالس النسائية التي تتميز بجمالها الخاص وقهوتها المميزة وتحفل بألوان الكرم الإماراتي.

مبادرات خيرية
وتبين أنها تمارس رياضة المشي مع بعض فتيات العائلة من أجل الحفاظ على رشاقتها خصوصاً أن الموائد الرمضانية تزدحم بالأطعمة والحلويات، كما تحرص على إطلاق مبادرات خيرية وتسهم في تقديم مساعدات للمحتاجين ووجبات للصائمين.