الإمارات

مكتب الاتصال الحكومي يطلق مبادرة «60 دقيقة»

دبي (وام)

أطلق مكتب الاتصال الحكومي مبادرة «60 دقيقة اتصال» التي تهدف إلى توسيع آفاق مسؤولي الاتصال الحكومي في الجهات الاتحادية وإبقائهم على اطلاع بأحدث مستجدات الاتصال الحكومي والمجالات المرتبطة به من خلال سلسلة من الجلسات التي يتم خلالها استضافة خبراء ومختصين للحديث عن مواضيع وقضايا في الاتصال الحكومي.
وشارك أكثر من خمسين ممثلاً عن فرق الاتصال في الحكومة الاتحادية في أولى جلسات المبادرة، والتي حملت عنوان «الاتصال الحكومي في عصر الاقتصاد الرقمي» من تقديم الدكتور يسار جرار رئيس معهد البيانات المفتوحة ورئيس مجلس مستقبل الحكومات في المنتدى الاقتصادي العالمي. وقالت خديجة حسين عبدالله المديرة التنفيذية لمكتب الاتصال الحكومي في الأمانة العامة لمجلس الوزراء لدى وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، إن إطلاق مبادرة 60 دقيقة اتصال يأتي في إطار التطوير المستمر في منظومة الاتصال الحكومي على المستوى الاتحادي، حيث نهدف من خلال هذه المبادرة إلى استضافة خبراء لمناقشة مواضيع مستجدة وهامة بأسلوب مبتكر وعملي ومبسّط، ومن خلال جلسات يتم خلالها تقديم أحدث التوجهات في مجال الاتصال لتعزيز قدرات فرق الاتصال الحكومي في أداء مهامهم الاتصالية بكل كفاءة ومهنية. وتمحورت الجلسة الأولى حول دور الاتصال الحكومي في عصر الاقتصاد الرقمي والتوجهات الحالية للاتصال الحكومي، والذي تتلاشى فيه تدريجياً الأساليب والوسائل التقليدية في التواصل وتزداد فيه الأساليب والأدوات الجديدة للعصر الرقمي وما نتج عنها من مواقع إلكترونية وتطبيقات ذكية ومواقع للتواصل الاجتماعي تحدث تغيراً جذرياً في آلية التواصل بين الحكومة والجمهور.
وسيتم عقد جلسات منتظمة بشكل دوري بالتماشي مع أهداف استراتيجية الاتصال الحكومي 2017-2021 وبما يترجم إدراك حكومة دولة الإمارات لأهمية الاتصال الحكومي كجزء أساسي من عمل أي مؤسسية حكومية كأداة استراتيجية فعالة لتعزيز التفاعل بين الجهات الحكومية والمجتمع. وتشكل الاستراتيجية مظلة للتوجهات الاستراتيجية لكافة أنشطة الاتصال الحكومي على مستوى الحكومة الاتحادية ومرجعية لكافة الجهات الاتحادية لتطوير استراتيجيات الاتصال الخاصة بها حيث تتضمن استراتيجية الاتصال الحكومي مجموعة من الأهداف الاستراتيجية والأولويات الوطنية لتعزيز صورة دولة الإمارات وتطوير نظام متكامل للاتصال الحكومي في الجهات الاتحادية.