الإمارات

«شرطة أبوظبي» تحذر من الألعاب النارية

ملصق التوعية (من المصدر)

ملصق التوعية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

دعت إدارة الأسلحة والمتفجرات بقطاع شؤون الأمن والمنافذ في شرطة أبوظبي أولياء الأمور إلى مراقبة الأبناء، وعدم السماح لهم بالحصول على الألعاب النارية والمفرقعات، وتحذيرهم من مخاطر استخدامها على حياتهم والآخرين، وتوجيههم إلى ممارسة الألعاب البديلة الآمنة، وترسيخ مفهوم السلامة العامة لديهم. وحثت شرطة أبوظبي الجمهور عند معرفة أحد المروجين أو الباعة الجائلين، أو أية معلومة تخص ذلك، بعدم التردد بالاتصال على هاتف الطوارئ 999 أو بخدمة «أمان» التي تتعامل مع طلبهم بسرية تامة على الرقم المجاني 8002626.

وأوضحت في إطار حملتها للتوعية من مخاطر الألعاب النارية تحت شعار «لا تفسدوا فرحتنا»، أن آثار استخدام الألعاب النارية، تمتد لتشمل أضراراً صحية وجسدية ومادية، وتؤدي إلى الإضرار بالجسم، خاصة منطقة العين الحساسة، خصوصاً مع تعرض الشخص لها بشكل مباشر، كما تعدّ من أسباب التلوث الكيميائي والفيزيائي، اللذين يمثلان خطراً بالغاً، فالرائحة المنبعثة من احتراق هذه الألعاب تؤدي إلى العديد من الأضرار الجسيمة، إضافة إلى التلوث الضوضائي الذي يؤثر في الصحة والسلامة العامة.

وأكدت الحرص على تكثيف جهودها للحد من مخاطر الألعاب النارية، عبر توعية الأسر والأبناء بالتنسيق مع المدارس والمؤسسات المجتمعية، إلى جانب متابعة التنسيق مع الجهات التي تتعامل مع تلك الألعاب بشكل آمن، وفق الأغراض التي صنعت من أجلها، وتأمين تخزينها واستعمالها بشكل يبعد الخطر عن مستخدميها.