عربي ودولي

قمة ترامب وكيم قد ينضم إليها رئيس كوريا الجنوبية

ذكر مسؤول حكومي في سول، اليوم الاثنين، أنه من الممكن أن يتوجه الرئيس الكوري الجنوبي، مون جاي إن، إلى سنغافورة للاجتماع مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والزعيم الكوري الشمالي كيم كونج أون.

وقال المتحدث باسم المكتب الرئاسي لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب)، إنه من الممكن أن يعقد الاجتماع الثلاثي المحتمل في 12 من يونيو المقبل، وهو الموعد الذي كان مقررا في البداية لعقد القمة الثنائية التاريخية بين ترامب وكيم.

وقال المسؤول إن الاجتماع سيعتمد على نتائج المناقشات بين واشنطن وبيونجيانج.

وكان مسؤولون أميركيون دخلوا، أمس الأحد، الجانب الكوري الشمالي من المنطقة منزوعة السلاح، لإجراء محادثات، في الوقت الذي تستمر فيه الاستعدادات لعقد قمة.

ومازال مستقبل القمة بين ترامب وكيم، غير واضح، بعد أن قال ترامب يوم الخميس الماضي إنه منسحب منها، مشيراً إلى "العداء المفتوح" في تصريحات بيونجيانج الأخيرة، وذلك قبل إعراب ترامب عن حرصه على عقد القمة، وحتى في موعدها الأصلي.

لكن ترامب عاد بعد الخميس ولمح إلى أن القمة قد تعقد في وقتها ومكانها المحددين.