الرياضي

كاريوس يتمنى «عودة الزمن إلى الوراء»

لندن (د ب أ)

ربما تمنى لوريس كاريوس حارس مرمى ليفربول الإنجليزي أن يعود بالزمن إلى الوراء أملاً في ألا يمر بالتجربة المؤلمة التي عاشها مساء السبت عندما لعبت أخطاؤه دوراً في هزيمة الفريق أمام ريال مدريد.
وقال كاريوس عقب المباراة في تصريحات لإذاعة «توك سبورت»: لا أشعر بشيء الآن، فاليوم أضعت على فريقي المباراة.. لو كان بإمكاني العودة بالزمن لفعلت.. أعتذر لفريقي، وأعرف أنني تسببت في هزيمته. وتعرض كاريوس لحملة سخرية على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أداءه الكارثي في المباراة.
ونشرت صحيفة «ديلي ستار» صورة لكاريوس مرتكزاً على يديه وركبتيه، وعلقت عليها بعنوان «كارثة كاريوس منحت الفوز لريال مدريد».
لكن كان هناك العديد ممن أبدوا تعاطفهم مع الحارس الألماني البالغ من العمر 24 عاماًَ، فقد ذكر نادي نابولي الإيطالي عبر حسابه بموقع شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر»: ارفع رأسك، أي لاعب يمكن أن يمر بمباراة سيئة، نحن بنادي نابولي نعانقك، كما قال فرانك لامبارد لاعب خط وسط تشيلسي السابق إنه «حزين» من أجل كاريوس. وأضاف لامبارد هذا الأمر سيلازمه طوال حياته.. لم يكن يقصد هذا ولكن ذلك كلف الفريق المباراة.
كذلك أبدى ستيفن جيرارد أسطورة ليفربول، بعض التعاطف، قائلاً في تصريحات لشبكة «بي. تي. سبورت»: لا أحد يرتكب خطأ عن عمد.. كان سلوكاً جيداً أن يتوجه للجماهير للاعتذار. أنا معجب به لاعترافه بالخطأ والاعتذار.
وأضاف: هؤلاء المشجعون لليفربول سيدعمونك عندما تمر بأوقات عصيبة، وسيدعمونك أيضاً عندما تكون على القمة على المستوى العالمي، ولكن لا مفر من أنه سيعيش أشهرا قليلة صعبة، إنه سيقضي صيفاً صعباً.