عربي ودولي

عُمان تعلن عطلة مصرفية 3 أيام في ظفار

منظر عام في مدينة صلالة نتيجة الأمطار الغزيرة التي ترافقت مع الإعصار «مكونو» (رويترز)

منظر عام في مدينة صلالة نتيجة الأمطار الغزيرة التي ترافقت مع الإعصار «مكونو» (رويترز)

مسقط، الرياض (وكالات)

أعلن البنك المركزي العماني أمس، عن عطلة مصرفية ثلاثة أيام لمنطقة ظفار بعد أن ضرب الإعصار «مكونو» الجزء الجنوبي من السلطنة متسبباً بأضرار بالغة أدت إلى توقف العمليات في ميناء صلالة. وقال تعميم للبنك المركزي، إن الأحد والاثنين والثلاثاء ستكون عطلة رسمية لجميع البنوك والشركات المالية وشركات التأجير ومكاتب صرف العملة نظراً للأحوال الجوية. كما نشرت وكالة الأنباء العمانية الرسمية أمس، أن وزارة العمل أعلنت عن عطلة ثلاثة أيام لشركات القطاع الخاص ومؤسساته.
بدورها، قالت صلالة لخدمات الموانئ، إن العمليات في الميناء توقفت نظراً للأضرار التي سببها الإعصار، وإن الأمر سيسغرق 72 ساعة على الأقل «لجعل الميناء آمناً». وقالت شركة سيمبكورب صلالة للمياه والكهرباء، التي تدير محطة لتوليد الكهرباء وتحلية مياه البحر في السلطنة، إن محطة المياه أُغلقت مؤقتاً بسبب ارتفاع الأمواج نتيجة للعاصفة المدارية. وقالت الشركة، إن تقييمها الأولي ينبئ بعدم وقوع أضرار بالغة، لكنها أضافت أنه لا يمكن تقييم التأثير الكلي للإعصار على عمليات المحطة في الوقت الحالي. وتملك وحدة تابعة لسيمبكورب للصناعات 40 بالمئة في سيمبكورب صلالة، وتحوز مؤسسة عُمان للاستثمار 13 بالمئة، بحسب موقع الشركة. وأعلنت شركات أخرى مدرجة في بورصة مسقط عن بعض الخسائر بسبب الإعصار، من بينها شركة ظفار للدواجن.
إلى ذلك، أعلنت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة السعودية، انتهاء الحالة الحرجة للإعصار «مكونو» الذي ضرب سواحل عمان واليمن. وأوضحت الهيئة في بيان لها أمس، نجاح خطة الطوارئ وغرفة العمليات في متابعة الإعصار مع الجهات المختصة. وتوقعت الأرصاد، تأثر أجزاء من المملكة بالمنخفض المداري الناتج عن إعصار «مكونو»، اعتباراً من الأمس وحتى يوم غداً الثلاثاء، حيث تتأثر الأجزاء الجنوبية للمنطقة الشرقية «صحراء الربع الخالي»، والأجزاء الشرقية من منطقة نجران «الخرخير»، بالأمطار الغزيرة التي تؤدي إلى جريان السيول والرياح النشطة التي قد تصل سرعتها إلى أكثر من 60 كم/‏‏ س مثيرة للأتربة والغبار. وهطلت أمطار متوسطة على «الخرخير» بمنطقة نجران جنوب غرب السعودية، نتيجة لتحول الإعصار إلى منخفض مداري.
ونشرت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، مقطعاً مصوراً، عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر»، يوثق لأمطار «الخرخير». وكان مركز القيادة والسيطرة بمديرية الدفاع المدني بمنطقة الباحة حذر من هطول أمطار رعدية من متوسطة إلى غزيرة مصحوبة بزخات من البَرَد، تصحبها رياح نشطة تحد من مدى الرؤية الأفقية، تشمل مدينة الباحة ومحافظات بلجرشي، والمخواة، وقلوة تستمر حتى الـ 8 مساءً بتوقيت المملكة.
وجدد المتحدث الرسمي لمديرية الدفاع المدني بالباحة العقيد جمعان بن دايس الغامدي، في بيان له أمس، تحذيراته للمواطنين والمقيمين بأخذ الحيطة والحذر، والابتعاد عن مجاري السيول، واتباع تعليمات وإرشادات السلامة. وتوقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها لحالة الطقس، استمرار تأثير العاصفة المدارية بهطول أمطار غزيرة مصحوبة برياح نشطة مثيرة للأتربة والغبار، تؤدي إلى انعدام في مدى الرؤية الأفقية على عدة مناطق.
وأسفر الإعصار عن وفاة 11 شخصاً على الأقل، فيما لا يزال 8 آخرون في عداد المفقودين، كما ذكر مسؤولون حكوميون. فقد انتقل الإعصار نحو المناطق الشمالية الغربية، باتجاه الربع الخالي في السعودية. وفي عمان، تحدثت السلطات عن 4 أشخاص لقوا حتفهم، بينهم فتاة في الثانية عشرة من العمر، فيما بلغت سرعة الرياح 170 كلم في الساعة يوم الجمعة، خصوصاً في محافظة ظفار، كما أدت الأمطار إلى فيضانات. وكان الإعصار ميكونو ضرب مساء الأربعاء الماضي جزيرة سقطرى التي تبعد حوالى 350 كلم عن السواحل الجنوبية لليمن، وتسبب بمقتل 7 أشخاص على الأقل، كما ذكر وزير الثروة السمكية في اليمن فهد كفاين.